تاريخ النشر2022 8 December ساعة 19:50
رقم : 576245

الدكتور شهرياري : امريكا تستخدم التطرف للوقيعة بين المسلمين

تنـا - حصري
قال الامين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية "حجة الاسلام الدكتور حميد شهرياري"، ان امريكا استخدمت الجماعات المتطرفة المنتسبة للاسلام في سوريا، لتنشر الفرقة والاختلاف داخل العالم الاسلامي، لكن التعاون بين ايران وروسيا وضع حدا لتوسع الافكار المتطرفة في سوريا والدول الاسلامية. 
الدكتور شهرياري : امريكا تستخدم التطرف للوقيعة بين المسلمين
جاء ذلك خلال اللقاء الذي جرى اليوم الخميس على هامش اجتماع المنتدى الاسلامي الدولي الـ 18 في موسكو، بين "حجة الاسلام شهرياري" ورئيس الدائرة الدينية للمسلمين في روسيا الاتحادية "الشيخ راوي عين الدين".

وحذر الامين العام لمجمع التقريب بين المذاهب الاسلامية من خطر اكبر يهدد العالم الاسلامي وهو الترويج للفكر الليبرالي الامريكي. 

واضاف : الاعداء يسعون لفرض ثقافتهم على سائر الدول تحت غطاء الحرية، لكن الهدف الحقيقي هو اقصاء جميع الثقافات التي تعارض افكارهم.

وعن الاليات التي لجات اليها امريكا لترويج الليبرالية الغربية، اوضح الامين العام لمجمع التقريب، ان واشنطن تعمد الى فرض الحصار الاقتصادي لابعاد المسلمين عن بعضهم الاخر ونشر الكراهية في دول العالم الاسلامي.

ونوه الدكتور الى دور العلماء والنخب الاسلامية العلمية في سياق افشال هذا المخطط الغربي الخطير.

نهاية الخبر  

 
https://www.taghribnews.com/vdci5qawwt1ayr2.scct.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني