تاريخ النشر2022 20 June ساعة 08:26
رقم : 554134
وزير الخارجية التركماني، في اتصال هاتفي مع نظيره الايراني :

زيارة الرئيس التركماني لإيران شكلت بداية فصل جديد في العلاقات بين البلدين

تنا
جدد وزير الخارجية التركماني، في اتصال هاتفي مع نظيره الايراني حسين أمير عبد اللهيان ، دعوة الرئيس الإيراني لحضور قمة بحر قزوين ، ووصف زيارة الرئيس التركماني إلى طهران بأنها بداية فصل جديد في العلاقات بين البلدين.
زيارة الرئيس التركماني لإيران شكلت بداية فصل جديد في العلاقات بين البلدين
وناقش وزير خارجية الجمهورية الإسلامية الايرانية، حسين أمير عبد اللهيان ، خلال محادثة هاتفية مع وزير خارجية تركمانستان رشيد مردوف مساء يوم الاحد ، تنفيذ الاتفاقيات الثنائية وبعض القضايا الإقليمية. ولا سيما القمة المرتقبة للدول المطلة على بحر قزوين في عشق اباد .
وإشارة امير عبداللهيان خلال اللقاء الأخير للرئيسين في طهران ، واعتبر هذه الزيارة بأنها نقطة تحول في العلاقات بين البلدين ، والتي لها تأثير كبير على تنمية العلاقات الودية بين الجارتين.
كما أعلن استعداد الجمهورية الإسلامية الايرانية لمتابعة وتنفيذ الاتفاقات الثنائية.
وکذالك أعلن وزير الخارجية الايراني عن دعم الجمهورية الإسلامية الإيرانية لاستضافة عشق آباد لقمة الدول المطلة على بحر قزوين.
بدوره شكر وزير الخارجية التركماني رشيد مردوف الجمهورية الإسلامية الايرانية على جهودها وإجراءاتها في استضافة الرئيس التركماني خلال زيارته الأخيرة لطهران ، ووصف الزيارة بداية فصل جديد في العلاقات بين البلدين.

كما أعلن استعداد الوزراء ورؤساء المنظمات والقطاع الخاص في تركمانستان للقاء نظرائهم الإيرانيين من أجل تنفيذ الاتفاقات التي تم التوصل إليها خلال اجتماع الرئيسين.
واكد رشيد مردوف رسميًا مرة أخرى دعوة رئيس بلاده لرئيس الجمهورية الإسلامية الايرانية لحضور قمة الدول المطلة على بحر قزوين في عشق أباد.

/110
http://www.taghribnews.com/vdcbfabsarhbs8p.kuur.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني