تاريخ النشر2021 29 November ساعة 11:35
رقم : 528640
في اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني..

فاعلياتٌ في الداخل المحتلّ وتظاهراتٌ في المغرب رفضاً للتطبيع

تنا
في اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، في التاسع والعشرين من تشرين الثاني / نوفمبر، تُعاد البوصلة مجدداً إلى فلسطين، التي تبقى القضية المركزية للأمة،
فاعلياتٌ في الداخل المحتلّ وتظاهراتٌ في المغرب رفضاً للتطبيع
في اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني.. فاعلياتٌ في الداخل المحتلّ وتظاهراتٌ في المغرب رفضاً للتطبيع
مهما حاول المطبّعون والمتخاذلون من أنظمة العرب حرف الأنظار عنها. 

وعلى خط رفض التطبيع مع العدو "الإسرائيلي"، وبالتزامن مع فاعلياتٍ يحييها الداخل الفلسطيني المحتلّ في يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني، تشهد سبع وعشرون مدينة مغربية اليوم احتجاجاتٍ على زيارة وزير الحرب الصهيوني بيني غانتس إلى الرباط، وتنديداً بالتطبيع مع الاحتلال ودعماً للقضية الفلسطينية.

وتأتي هذه التظاهرات تلبية لدعوة الجبهة المغربية لدعم فلسطين ورفض التطبيع، التي أشارت  إلى أن هذه الفاعليات تأتي دعماً لكفاح الشعب الفلسطيني من أجل تحرير فلسطين من الصهيونية وإقامة دولته الديمقراطية على كامل التراب الفلسطيني، وعاصمتها القدس.

/110
http://www.taghribnews.com/vdceev8n7jh8wpi.dbbj.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني