تاريخ النشر2021 8 September ساعة 16:51
رقم : 518193
معاون شئون ايران والمستشار الأعلى لأمين عام المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامي

مسجي يعزي بوفاة سماحة آية الله العظمى الحكيم (رض)

تنا- خاص
عزى معاون شئون ايران والمستشار الأعلى لأمين عام المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامي محسن مسجي برحیل فقيه أهل بيت العصمة والطهارة (عليهم السلام)، المجاهد التقي والأخلاقي، المرجع الأعلى سماحة آية الله العظمى السيد محمد سعيد الطباطبائي حكيم (قدس سره الشریف).
مسجي يعزي بوفاة سماحة آية الله العظمى الحكيم (رض)

إنا للّه و إنا إلیه راجعون 

البيت المکرم للمرحوم المغفور له سماحة آية الله العظمى الحاج السيد محمد سعيد الطباطبائي حكيم (رضوان الله تعالى علیه)

 الأخ الفاضل سماحة آية الله السيد رياض حكيم (دمات بركاته)

تلقینا بمنتهى الحزن والأسى نبأ رحیل فقيه أهل بيت العصمة والطهارة (عليهم السلام)، المجاهد التقي والأخلاقي، المرجع الأعلى سماحة آية الله العظمى السيد محمد سعيد الطباطبائي حكيم (قدس سره الشریف)  و أتقدم بأحر التعازي لسماحتكم ولبیت الطباطبائي حكيم المعظم.

كان المرجع الفقيد من العلماء والمجاهدين المجتهدين الذين لم يدخروا في عهد النظام البعثي القمعي أي جهد لتثقيف ونشر التعاليم الإسلامية الأصلية وتقديم الخدمات الدينية والثقافية والاجتماعية العظيمة، وقد تحمل في هذا السبیل السجن والحبس والحصر والكثير من المصاعب.
و بصبره وایمانه لم يتخلی للحظة واحدة عن أداء واجباته الإلهية ونشر الشريعة الإسلامية. وقد قدم الفقید السعید کثیر من الخدمات  في تأسيس المراكز والمؤسسات الدينية، الثقافية والاجتماعية عامة المنفعة والحضور  المؤثر في الساحة الدولية لنشر التعاليم الإسلامية وحل المشاكل وتلبية احتياجات المسلمين حول العالم، وإجراء البحوث والكتابات القيمة في مختلف المجالات، بالاضافة الى إحياء التراث الديني، وخاصة الترويج للشعائر الحسينية(عليه السلام)، والاهتمام بالعلوم الحديثة واستخدامها لخدمة الإسلام والمسلمين، وكل هذه الخدمات هي اوراق ذهبية مليئة بالفخر من كتاب حياته المباركة حيث كان حقا اسوة للأخلاق والجهاد.

إنني اتقدم بالتعازی في وفاة هذا المرجع الكبير لإمام العصر(روحی و ارواح العالمین له الفداء)، ولمراجع التقليد العظماء، وللمرشد الأعلى (مدظله العالي)، وللأمة الإسلامية، وخاصة شعب العراق الحبيب والعلماء والحوزات و آل الحكيم وجميع محبي المرحوم، وأسأل الله تعالى أن يحشر روحه المطهرة مع أرواح الأئمة المقدسة (سلام الله عليهم اجمعين) وأن يلهم اسرته الكريمة وذويه الصبرالجميل والاجر الجزيل.

محسن مسجي
معاون شئون ايران والمستشار الأعلى لأمين عام
المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامي






/110
http://www.taghribnews.com/vdcgy79nwak9qq4.,rra.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني