تاريخ النشر2021 15 May ساعة 10:06
رقم : 503949

العاروري: الحرب البرية ستكون كارثة للاحتلال

تنا
قال نائب رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس"، صالح العاروري، اليوم السبت: إن المعركة البرية في غزة، ستكون "كارثة على الاحتلال الإسرائيلي، وستُغير ميزان الصراع". 
نائب رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس"، صالح العاروري
نائب رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس"، صالح العاروري
وأضاف العاروري، في مقابلة متلفزة بثتها قناة الأقصى، أن المقاومة الفلسطينية قادرة على "مفاجأة العدو، ولديها ما هو أقوى وأشد مما استخدمته سابقاً". 

وأشار إلى أن استعداد حركته للمعارك البرية (مع الجيش الإسرائيلي) أكبر بكثير من القدرات الصاروخية. 

وتابع: "المعركة البرية ستكون كارثية على الاحتلال، ولن يخرج منها إلا وقد تغير ميزان الصراع.. وأنا أعرف ما أقول جيداً". 

وأوضح أن عمل المقاومة وإعدادها خلال المرحلة السابقة، كان بهدف التجهيز لتلك المعركة البرية. 

وبيّن العاروري أن المقاومة تقاتل الاحتلال بنفَس طويل وبكل الوسائل، مشدداً على أن تكامل الجبهات في الضفة الغربية وغزة وأراضي 48  هو "مفتاح النصر". 

ولفت إلى أن وقفة الشعب الفلسطيني ساعدت في وقف انتهاكات الاحتلال في حي الشيخ جراح (بالقدس المحتلة). 

وفي سياق متصل، كشف العاروري عن تواصل حركته مع جميع الأطراف (لم يحددها) من أجل نصرة الشعب الفلسطيني، مشيراً إلى أنهم يدرسون العروض السياسية التي تصل. 

وزاد في قوله: "نتصرف بكل مسؤولية بما يحقق مصالح شعبنا". 

ومنذ 13 أبريل/ نيسان الماضي، تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية جراء اعتداءات وحشية ترتكبها الشرطة الإسرائيلية ومستوطنون في القدس والمسجد الأقصى ومحيطه وحي "الشيخ جراح"، إثر مساعٍ إسرائيلية للاستيلاء على 12 منزلا من عائلات فلسطينية وتسليمها لمستوطنين. 

ووفق آخر حصيلة رسمية لوزارة الصحة في قطاع غزة، فقد أسفر العدوان الإسرائيلي المتواصل على القطاع منذ الاثنين، عن استشهاد 126 فلسطينيا منهم 31 طفلا و20 سيدة، وإصابة 950 بجروح.
http://www.taghribnews.com/vdcjxteihuqeyhz.3ffu.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني