تاريخ النشر2019 18 February ساعة 07:22
رقم : 402886

الاحتلال يستهدف متظاهري الإرباك الليلي (20اصابة) شرق القطاع

تنا
أصيب20 مواطنا بجروح وآخرون بالاختناق في تجدد فعاليات الإرباك الليلي، مساء الأحد، شرق جباليا شمال قطاع غزة، في حين أصيب طفل بجروح برصاص الاحتلال شرق مخيم البريج وسط القطاع.
الاحتلال يستهدف متظاهري الإرباك الليلي (20اصابة) شرق القطاع
وأكد الناطق باسم وزارة الصحة بغزة أشرف القدرة إصابة 20 مواطنا بجراح مختلفة شمال قطاع غزة ، مشيرًا إلى أن الطواقم الطبية في مجمع الشفاء الطبي لا تزال تجري تدخلاتها الطبية مع إصابة في الرأس لمواطن (23 عاما) حالته حرجة.

و استهدفت قوات الاحتلال المتظاهرين بالرصاص الحي وقنابل الغاز؛ ما أدى لإصابة اثنين منهم بجروح وآخرين بالاختناق، قبل أن يرتفع عدد الإصابات بالرصاص إلى تسعة أحدهم حالته خطيرة.

وأشار إلى أن الشبان توجهوا إلى مخيم العودة شرق جباليا، وأشعلوا الإطارات المطاطية، وأطلقوا المفرقعات الصوتية، وأضواء الليزر، ورددوا الهتافات الوطنية ضمن فعاليات الإرباك الليلي.

وفي تطورٍ لاحقٍ قصفت قوات الاحتلال عبر مدفعيتها موقعين في بيت حانون ما تسبب بوقوع أضرار بهما.

من جانبه أقر الاحتلال بإصابة أحد الجنود الصهاينة بجروح نتيجة إلقاء عبوة ناسفة تجاهه قبالة قطاع غزة، وفق بيان لجيش الاحتلال.

و قد أطلقت قوات الاحتلال النار تجاه مجموعة من المواطنين بالقرب من تلة أم حسنية شرق البريج؛ ما أدى لإصابة طفل بعيار ناري في القدم نقل إثرها لمشفى الأقصى في دير البلح.

وتوقفت فعاليات "الإرباك" في نوفمبر الماضي بعد تفاهمات توصلت إليها وساطات مصرية وقطرية وأممية؛ يخفّف الاحتلال بموجبها حصاره على القطاع المتواصل منذ أكثر من 12 سنةً؛ من خلال توسيع مساحة الصيد، والسماح بإدخال المساعدات المالية القطرية إلى غزة، وغيرها.

وتشمل فعاليات "الإرباك الليلي" إشعال الإطارات التالفة (الكوشوك)، إضافة إلى تشغيل أغانٍ ثورية وأصوات صافرات إنذار عبر مكبرات الصوت، مع إطلاق أضواء الليزر تجاه الجنود المتمركزين قرب السياج.

وتهدف الوحدة من خلال عملها الليلي إلى إبقاء جنود الاحتلال في حالة استنفار دائم على الحدود؛ لاستنزافهم وإرباكهم.

/110
http://www.taghribnews.com/vdch6ink-23nv6d.4tt2.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني