تاريخ النشر2016 14 May ساعة 11:32
رقم : 231355
"الحوار الثقافي بين ايران والعالم العربي والإسلامي"

اعلامي قطري: العرب هم من اعتدوا على ايران

تنا
أشار الاستاذ القطري الدكتور على الهيل آل المحمود من المؤسسة القطرية للإعلام Q.M.C خلال ندوة ثقافية تكريمية للصحفي المصري الراحل محمد حسنين هيكل المقامة في جامعة "علامه طباطبائي" وبلاده تعرف إن العرب هم من اعتدوا على ايران.
اعلامي قطري: العرب هم من اعتدوا على ايران
حل الاستاذ القطري الجامعي محمد علي الهيل آل المحمود الاربعاء الماضي ضيفاً على جامعة  "علامه طباطبائي" في العاصمة طهران التي اقامت ندوة ثقافية تكريمية للصحفي المصري الراحل محمد حسنين هيكل تحت عنوان  "الحوار الثقافي بين ايران والعالم العربي والإسلامي" إلى جانب عدد من الاساتذة الجامعيين عرب وايرانيين. 

وأكد  الاستاذ الجامعي محمد علي الهيل آل المحمود في حديثة لوكالة مهر للأنباء على إن أحد أهم الطروحات التي قدمها هيكل هي الدعوة إلى الحوار مع ايران على المستوى السياسي أو المستوى الاجتماعي، داعياً المجتمع المدني للحوار بعيداً عن السياسية وبعيداً عن الغلاة من الطرفين، موضحاً إن لقاء المفكرين بين الطرفين يساهم في نهوض جديّ للجميع. 

وأشار الدكتور المحمود إن العلاقات بين ايران والعالم العربي تتخطى الجيوسياسية، مشيراً إلى علاقات بيولوجية تجمع الشعبين ولاسيما بين طرفي الخليج الفارسي،

واستذكر الدكتور القطري آل المحمود ما قاله الوزير السابق  الراحل خالد بن عبد الله العطية من ضرورة فتح قنوات بين ايران والعالم العربي مشيراً إلى إن العطية كان يعتبر إن ايران لم تعتد على العرب بل العرب هم من اعتدوا على ايران. 

وصرح الدكتور القطري تعليقاً على سؤال مراسلة وكالة مهر للأنباء عن مدى واقعية الدعوة لحوار المجتمع المدنية، إن المجتمع القطري وفي الخليج الفارسي بشكل عام مستعد ولو نفسياً للحوار مع ايران، مضيفاً إن المجتمع المدني حريص أكثر من السياسيين، منوهاً إنه لابديل عن الحوار سوا الهلاك، لافتاً إن المجتمع المدني يرغب بتوفير حياة مستقرة بعيدة عن الحروب للأجيال القادمة. واعتبر الدكتور المحمود إن واجب المجتمع المدني توعية الناس، ذاكراً إن هذه الحوار العربي-الايراني لابد أن يأخذ شكلا مؤسساتيا، موضحاً إن إصلاح المجتمع بطبقاته الاساسية هي المرحلة الأولى التي تعد للاصلاحات بين جهات أعلى فيما بعد.
http://www.taghribnews.com/vdciwzarwt1app2.scct.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني