تاريخ النشر2015 9 August ساعة 10:02
رقم : 201031

ظریف: فشل ضغوط العقوبات اجبر الغرب على التفاوض مع ايران

تنا
اکد وزیر الخارجیة الایراني محمد جواد ظریف بان قرار ايران لاجراء مفاوضات نووية مع الغرب لا علاقة له بالعقوبات المفروضة على ايران .
ظریف: فشل ضغوط العقوبات اجبر الغرب على التفاوض مع ايران
وفي کلمة له السبت خلال حفل اقیم بمناسبة یوم الصحفي بطهران، نوه ظريف الى ان الغرب اضطر للتفاوض مع ايران في شأن ملفها النووي بسبب فشل اجراء العقوبات على ايران وان هذه الاجراءات لم تثني ايران على الاستمرار في برنامجها النووي .

و عن صمود الشعب الايراني امام التهديدات والضغوط الاقتصادية شدد وزير الخارجية الايراني الى ان الشعب الايراني لم يرضخ يوما امام  اي تهديد من النوع العسكري او الاقتصادي وحتى ان الاسلحة الكيميائية لم ترضخ هذا الشعب امام العدو ( في اشارته الى استخدام  نظام صدام البائد الاسلحة الكيمياوية في الحرب التي فرضها على ايران ) .


واشار ظريف الى ضرورة ان يسلك الغرب الخيار التفاوضي مع الطرف الاخر للوصول الى الاهداف المرجوة عن طريق التعاطي والحوار البناء .  

وفي الاشارة الى مقال لصحیفة "نیویورك تایمز" قال، انني لم ادع ابدا بان اتفاق فیینا احادي الطرف بل قلت على الدوام بانه اتفاق ثنائي الطرف لانه لو لم یکن کذلك لما کان اتفاقا بل فرضا ولقد کان هدفنا ان لا نسمح بان یفرض شیء علینا.

واشار الى مختلف الضغوط التي فرضت على ایران ومن ضمنها ما یتعارض مع المبادئ الانسانیة وحتى انهم قاموا بفرض الحظر على الادویة وامتنعوا مرة عن اختبار وابداء الراي حول طفل مصاب بالسرطان "الا ان کل ذلك لم یرغمنا على المجیء الى طاولة المفاوضات بل ان الشعب اثبت بان الحظر لن یؤدي الى ایجاد شرخ بین الحکومة والشعب".

ولفت وزیر الخارجیة الایراني الى تصریحات مسؤولین امیرکیین بانهم سدوا الطرق الاربعة لوصول ایران الى القنبلة النوویة وقال، ان هذه التصریحات تطلق في الوقت الذي اغلقت ایران هي نفسها الطریق نحو القنبلة النوویة بناء على مبادئها العقائدیة والایمانیة.
http://www.taghribnews.com/vdcgwq9xqak9zz4.,rra.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني