​خطاط لبناني يعلن الانتهاء من كتابة أول مصحف بالخط "الديواني"
تنا-بيروت
بعد رحلة نصف قرن في عالم الخطوط، لعل أبرز إنجازات الخطاط اللبناني، محمود بعيون الشهير، هو إكماله قبل أيام كتابة «المصحف الشريف» بالخط الديواني، وهو ما استغرق عاما ونصف العام، ليصبح، على حد قوله، «أول مصحف ينسخ في لبنان بالخط الديواني».
تاریخ النشر : الأحد ۱۱ يونيو ۲۰۱۷ الساعة ۱۶:۱۷
كود الموضوع: 271201
 
"بعيون" (811 عاما) مضى قائلا: «تأثرت جدا بالمدرسة التركية، التي تتميز بخط الثلث (خط عربي ظهر لأول مرة في القرن الرابع الهجري ويكتب بقلم بسُمْك ثلث قطر القلم) وهو من أروع فنون التخطيط، إلى جانب الخط الديواني، الذي أخذه الأتراك من خط الرقعة، وأضافوا عليه لمسات جمالية تركية، وأبدعوا به، وقد سميّ بالديواني نسبة إلى الدواوين والقصور التي كان يكتب فيها».
 وخط الرقعة هو خط عربي حديث إبتكره العثمانيون، يتسّم بسهولة قراءته وسرعة كتابته وبعده عن التعقيد، وهو معروف بحروفه القصيرة المتقطعة المستقيمة وانحناءات بسيطة أغلبها يكون شبه مستقيم.
 ويسترجع "بعيون"، الذي يمارس فنه في مقر له في العاصمة بيروت، ذكرياته مع الخطاط التركي حسن جلبي، الذي تعرّف عليه عام 2005 خلال مشاركتهما في معرض عن الخطوط في إيران، وأصبحا صديقين مقربين، قائلا: «أنا معجب جدا بأسلوب الجلبي خاصة، وبالأسلوب التركي عامة، لا سيما أن الخطين الثلث والديواني من أكثر الخطوط انتشارا في العالم العربي، لكن تركيا تميّزت بهذين الخطين على طريقتها».
Share/Save/Bookmark