آية الله مكارم شيرازي: على البلدان الاسلامية عقد اجتماع وزاري طارئ حول ميانمار
تنا
أكد المرجع الديني الايراني آية الله ناصر مكارم شيرازي على ضرورة عقد البلدان الاسلامية اجتماعا وزاريا طارئا لمناقشة اوضاع المسلمين في ميانمار.
تاریخ النشر : الأربعاء ۱۳ سبتمبر ۲۰۱۷ الساعة ۲۲:۰۴
كود الموضوع: 283666
 
واشار آية الله ناصر مكارم‌ شيرازي، في كلمته قبيل بدء درس الفقه في مرحلة الخارج يوم الاربعاء في قم المقدسة، الى كارثة المسلمين في ميانمار، معتبرا انها احدى مشاكل العالم الاسلامي المهمة.

ونوه الى ان المسلمين يقتلون في هذا البلد فيما جرى تشريد 300 الف مسلم آخر وتساءل في ذات الوقت عن سبب صمت العالم الاسلامي.

ولفت الى ان عدد من البلدان الاسلامية ابدت المواساة الا ان العدد الاكبر يلوذ بالصمت، متساءلا اليس هؤلاء هم من المسلمين الاشقاء.

واكد على ضرورة عقد اجتماع وزاري للبلدان الاسلامية حول ميانمار ودراسة اوضاع المسلمين فيها، مؤكدا ان انعقاد مثل هذا الاجتماع سيترك تأثيراته.

وانتقد الامم المتحدة لانها اكتفت باصدار بيان ادانة الا انها لم تتخذ اية خطوة عملية لان بعض الحكومات القوية تنتفع من وراء هذه الممارسات.

ودعا الى ارسال وفد علمائي من بلدان عديدة كايران وتركيا والعراق ومصر ولبنان الى ميانمار للتفاوض مع قادتها وايجاد حل لمشكلة المسلمين، واصفا هذه الخطوة بالانسانية.
/110
Share/Save/Bookmark
کلمات رئيسية: آية الله مكارم شيرازي، البلدان الاسلامية ، عقد اجتماع وزاري طارئ، حول ميانمار