وكالة أنباء التقريب 14 Aug 2022 ساعة 4:00 http://www.taghribnews.com/ar/news/561332/الدكتور-بن-حبتور-نلتقي-وروسيا-في-مواجهة-المشروع-الأميركي -------------------------------------------------- رئيس حكومة صنعاء عنوان : الدكتور بن حبتور : نلتقي وروسيا في مواجهة المشروع الأميركي تنا -------------------------------------------------- رئيس حكومة صنعاء، عبد العزيز بن حبتور، يؤكد أنّ لقاء وفد صنعاء المفاوض مع الجانب الروسي "ينطلق من تقاطع المصالح المشتركة". نص : أكد رئيس حكومة صنعاء، عبد العزيز بن حبتور، مساء يوم السبت، أنّ لقاء وفد صنعاء المفاوض مع الجانب الروسي ينطلق من تقاطع المصالح المشتركة ومخرجات الزيارة مهمة للبلدين. وقال بن حبتور في مقابلة مع قناة "المسيرة" اليمنية، "نلتقي وروسيا الاتحادية في مواجهة المشروع الأميركي الذي يتضرر منه كثير من دول العالم"، مؤكداً "الحرص على أن يكون لنا حلفاء في العالم من موقع الندية والمصالح المشتركة ومواجهة الأعداء المشتركين". وأكد بن حبتور استلام صنعاء العديد من الرسائل والاتصالات من عدد من الدول، لافتاً إلى أنّ "الدعوة التي تلقيناها من موسكو مؤشر على تغير الموقف". وأشار رئيس حكومة صنعاء إلى "سعي حكومة الإنقاذ في صنعاء للجمع بين الصداقة والحلف مع روسيا والصين"، مضيفاً: "نحن نعلن خلافنا مع السياسة الأميركية منذ اليوم الأول". وتابع بن حبتور أنّ ما وصفها بـ"الشرعية الزائفة" التي تدعمها الولايات المتحدة والسعودية "هي مجرد غطاء لنهب وسرقة الثروة اليمنية إلى البنوك السعودية"، مؤكداً أنّ "القوة العسكرية التي تستعرضها القوات المسلحة اليمنية هي ضمانة سلام، وإلا فهي قوة موجهة ضد دول العدوان حال رفضت وقف الحرب ورفع الحصار". وناقش الممثل الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وبلدان أفريقيا، نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، الأربعاء، مع الوفد اليمني جهود الحل السياسي للأزمة في اليمن. ومنذ يومين،أكد رئيس وفد صنعاء المفاوض محمد عبد السلام،للميادين، أنّ "الزيارة إلى موسكو تأتي في ظرف استثنائي وحساس لإيجاد تصور يستفيد منه أبناء اليمن في مثل هذه المرحلة". وأضاف رئيس الوفد المفاوض أنّ "هناك تحديات جديدة نشترك فيها مع روسيا وإيران ودول محور المقاومة، ودول أخرى متضررة من الهيمنة الأميركية"، معتبراً أنّ "هناك تغير في المزاج الإقليمي والدولي، والسعودية مدركة بأنّ الحماية الأميركية لم تعد مضمونة". وقالت سفارة روسيا لدى اليمن، في بيان في صفحتها في "فيسبوك"، إنّ "الحديث ركز على آفاق تحقيق التسوية السلميةالشاملة للأزمة العسكرية السياسية الحادة المستمرة للعام الثامن في اليمن، مشيرةً إلى "أهمية تمديد وقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه في الـ 2 من آب/أغسطس، وكذلك الإجراءات الهادفة إلى تحسين الوضع الإنساني للشعب اليمني". /110