وكالة أنباء التقريب 22 Jun 2022 ساعة 13:04 http://www.taghribnews.com/ar/interview/554486/ماموستا-رستمي-نبي-الاسلام-ص-سراج-منير-للبشرية -------------------------------------------------- في حديثه لوكالة انباء التقريب.. عنوان : ماموستا رستمي: نبي الاسلام(ص) سراج منير للبشرية تنا - خاص -------------------------------------------------- أكد عضو المجلس الاعلى للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية، ان الهدف من الاساءة لمقدسات الاسلام واهانتها، هو إثارة الخلافات وتصوير الدين والتدين ونبي الاسلام عنيفا؛ في حين ان نبي الاسلام(ص) سراج منير للبشرية فضلا عن تقديمه دين المحبة والرحمة. نص : وفي حديثه لمراسل وكالة انباء التقريب، أشار ماموستا فائق رستمي عضو المجلس الاعلى للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية الى كيفية مواجهة الامة الاسلامية وواجبها تجاه أي نوع من الاساءة الى مقدسات المسلمين في العالم، وقال: على أمة الاسلام ان تتصدى لهذه الحركة بصفوف موحدة ومنسجمة، من اجل الحيلولة دون تكرار هكذا ممارسات فضلا عن تعزيز الوحدة والانسجام بين الامة الاسلامية، وليعلم اعداء الاسلام أنهم بمؤامراتهم هذه لن يستطيعوا إخماد نور الاسلام في قلوب المسلمين. وأضاف ممثل اهالي محافظة كردستان في مجلس خبراء القيادة: من المتيقن ان هذه الممارسات العمياء ستعمق وحدة علماء الدين والامة الاسلامية والتقريب بينهم، وستؤدي الى صحوة العالم الاسلامي، وإن لم يتم اتخاذ الاجراء المناسب في التصدي لهذه الاساءات، فمن المؤكد أن تكرار هذه القضايا سيؤدي الى ندم علماء ومفكري العالم الاسلامي. وتابع امام جمعة سنندج (مركز محافظة كردستان): ان هدف اعداء الاسلام والاستكبار العالمي من هذه الحركات، هو رسم صورة متحجرة عن الاسلام، إذ أنهم يريدون ان تصبح امة الاسلام لاأبالية تجاه دينها، وتحطم وحدتها، ويقدموا للبشرية صورة عنيفة عن دين الرحمة والمحبة. وفي الختام أكد ماموستا رستمي، ان الله تعالى أنار سراجا لهداية البشر، لن يُطفأ أبدا الى يوم القيامة، بل ان جذواته ستعم العالم أجمع، معربا عن امله بان تحافظ أمة الاسلام على وحدتها وتضامنها، وان تتصدى للممارسات الشنيعة للاعداء، وأن تدافع بكل كيانها عن حياض الدين والتدين ونبي الرحمة.