تاريخ النشر۷ آب ۲۰۲۰ ساعة ۱۳:۱۲
رقم : 471845
المؤتمر الدولي الافتراضي الثالث الموسوم بسيرة الزهرا ء(س)

آية الله التسخيري: المجتمع الإسلام قائم على أساس الوحدة العائلية

تنا - خاص
أكد الأمين العام الأسبق للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية، سماحة آية الله محمد علي التسخيري في المؤتمر الدولي الافتراضي الثالث الموسوم بسيرة الزهرا ء(س) أن المجتمع الإسلام قائم على أساس الوحدة العائلية.
آية الله التسخيري: المجتمع الإسلام قائم على أساس الوحدة العائلية
 وأفادت وكالة التقريب أن آية الله التسخيري قال في الجلسة الصباحية للمؤتمر والتي عقدت صباح اليوم الخميس: المجتمع الإسلامي قائم على أساس الوحدة العائلية ويسعى لتبيين أبعاد الوحدة العائلية من خلال أصول منها الاحكام المتنوعة التي تبين المنهاج الصحيح الذي تصنع فيه اللحمة العائلية ومنها بناء الكثير من النظم الإسلامية على أساس العائلة الصالحة مثل الزواج والطلاق والارث والنسب والتربية والعلاقات الاجتماعية السامية مما لا مجال للتفصيل فيه.
 
وأضاف: حشد الكثير من النصوص الإسلامية تدور حول هذه الوحدة العائلية مثل: خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهله. وقول رسول الله (ص): والذي نفس محمد بيده لا تؤدي المرأة حق ربها حتى تؤدي حق زوجها.
وأكد أن الإسلام يقدم نماذجاً رائعة من العوائل الفريدة لتكون مقتفى كل البشرية.

وأشار إلى آية المباهلة، حيث ذكر المفسرون حضور النبي ومعه الحسنين والزهراء وعلي (عليهم السلام) وحين رأى المباهلون هذه النفوس الطاهرة امتنعوا عن التباهل.

وشدد على أن السيدة الزهراء عليها السلام كانت محور العائلة النبوية كما يستفاد ذلك من النص الوارد في حديث الكساء المتواتر في مصادر الفريقين عندما يُسأل من تحت هذا الكساء يأتي: فاطمة وأبوها وبعلها وبنيها. ويقول الإمام علي: ما أغضبتها مدة حياتي معها وما أغضبتني مدة حياتها معي.

واختتم بالإشارة إلى أن عائلة النبي إبراهيم وصفتها العامة هي التسليم المطلق لاوامر الله وهي عائلة تسودها المحبة والطهر والعمل في سبيل الله.
/انتهى/
http://www.taghribnews.com/vdci5za5wt1ayv2.scct.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني