تاريخ النشر۱۲ أيار ۲۰۲۰ ساعة ۲۳:۲۴
رقم : 462287
الهدف من وراء العدوان ليس اعادة الشرعية انما هو اعادة الوصاية والتحكم بالقرار السياسي اليمني ...

اليمن المحاصر دخل العام السادس من العدوان العالمي (١۷دولة عربية عميله و٦٨دولة اوربية و..)

تنا-خاص
اليمن يتعرض لابشع عدوان عالمي لم بشهد له التاريخ مثيل شارك بالعدوان على اليمن ١۷دولة عربية عميله منبطحة و٦٨دولة اوربية ومن خلفهم قوى الاستكبار العالمي دخل اليمن العام السادس وما زال العدوان العالمي مستمر من قبل ادوات وعملاء قوى الاستكبار منفذ العدوان مملكة الرمال والنظام الاماراتي ادوات قوى الاستكبار تحت يافطة عودة الشرعية التي لا وجود لها .
اليمن المحاصر دخل العام السادس من العدوان العالمي (١۷دولة عربية عميله  و٦٨دولة اوربية و..)
كاتب وباحث سياسي يمني - حميد عبد القادر عنتر


اليمن يتعرض لابشع عدوان عالمي لم بشهد له التاريخ مثيل  شارك بالعدوان على اليمن ١۷دولة عربية عميله منبطحة و٦٨دولة اوربية ومن خلفهم قوى الاستكبار العالمي دخل اليمن العام السادس وما زال العدوان العالمي مستمر من قبل ادوات وعملاء قوى الاستكبار منفذ العدوان مملكة الرمال والنظام الاماراتي ادوات قوى الاستكبار تحت يافطة عودة الشرعية التي لا وجود لها انما تم استخدام مرتزقة حكومة الفنادق والفار هادي مطية من اجل شرعنة الاحتلال ولكي لا يتم ملاحقة قادة دول العدوان امام المحاكم الدولية مجرمين حرب تم استنفاذ كل خيارات دول العدوان على اليمن ولم يتم تحقيق هدف واحد من اهدافهم المعلنة الا تدمير للبنية التحتية واستهداف مدنيين وتدمير مقومات ومؤسسات الدولة تجلى ذلك العدوان للعالم ان الهدف من وراء العدوان ليس اعادة الشرعية انما هو اعادة الوصاية والتحكم بالقرار السياسي اليمني ونهب خيرات وثروات البلد والسيطرة على الجزر والسواحل وعلى باب المندب والشريط الساحلي من اجل تامين الملاحة الدولية وباب المندب لصالح الكيان الصهيوني لذلك من واجبنا الوطني والقومي والانساني ان نوجة دعوة لمن هم مرتهنيين لدول العدوان العودة الى جادة الصواب والعودة الى حضن الوطن للمغرر بهم والذي ركبو الموجة والتحقو مع معسكر الباطل وتم تدمير بلدهم تدمير ممنهج باتخاذ العدوان منهم مطية لشرعنة الاحتلال والالتحاق في صفوف القوى الوطنية ورفع السلاح في وجه الغازي والمحتل واستغلال قرار العفو العام كون الوطن يتسع للجميع ما عداء رموز الخيانة ومن وقع على الضربات الجوية وتم استهداف مدنيين راح الالاف من الشهداء بسبب عمالتهم وارتهانهم في احضان دول العدوان هولا رموز الخيانة الوطن لفظهم ودماء الشهداء سوف تلاحقهم عن طريق اولياء الدم لملاحقتهم امام المحاكم الدوليه مجرمين حرب والمغرر بهم الوطن يتسع للجميع والتوافق على سلطة انتقالية مناصفة بين الشمال والجنوب وتحدد المرحلة الانتقالية سنه واحده حتى يتم الاعداد لاجراء انتخابات برلمانية ورئاسية ومن فاز بالصندوق تسلم له السلطة والجميع يشارك ببناء الدوله لان لايمكن حل الازمة السياسية الا عن طريق توافق كل القوى السياسية اليمنية والدعوه على طاولة الحوار والحل السياسي والدبلوماسي يشارك في السلطة الانتقالية كل المكونات السياسية بدون اقصاء اي مكون سياسي من المشهد ومصالحة وطنية شاملة هذا والعاقبة للمتقيين.

/110
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني