تاريخ النشر۳۱ تشرين الأول ۲۰۱۱ ساعة ۱۴:۴۲
رقم : 69434
اعتداءات عنصرية جديدة ضد فلسطينيي 48

كتابات عبرية تتوعد الفلسطينيين على جدران مطعم في مدينة يافا

تنا - بيروت
كتابات بالعبرية على جدران احد مطاعم يافا تهدد الفلسطينيين
كتابات بالعبرية على جدران احد مطاعم يافا تهدد الفلسطينيين
كتب مجهولون يعتقد انهم من اليمين الصهيوني المتطرف شعارات تهدد العرب وتتوعدهم بالحساب على جدران احد المطاعم التي يمتلكها فلسطيني في مدينة يافا في الاراضي المحتلة عام ٤٨.
وكالعادة توجهت شرطة العدو الى المكان وفتحت تحقيقا بالموضوع وقال سامي ابو شحادة العضو في بلدية تل ابيب يافا لن نسمح لمجموعة من المتطرفين ان تشعل يافا، واتهم الحكومة الاسرائيلية بتوفير الغطاء لهذه الجماعات، واضاف ان الشرطة الاسرائيلية تفشل مرارا في معالجة امر هذه الجماعات المتطرفة ما يوفر لهم الضوء الاخضر للاستمرار في ممارساتهم، واوضح ابو شحادة انه لم يبلغ عن اي اعتقالات بعد تدنيس عدد من القبور الفلسطينية في احد مقبرتين في المدينة قبل شهر.
وعلقت عضو الكنيست العربية حنان زعبي على هذا الاعتداء بالقول ان الانتقال من عمل منفرد الى موجة اعتداءات يدل على الخفة التي تتعامل فيها الشرطة الاسرائيلية في كل ما يتعلق بمعالجة هذه الظاهرة. زعبي اضافت ان الشرطة والحكومة الاسرائيليتان لا تريان بهذه الظاهرة تهديدا فعليا او خطرا، لأن الامر يتعلق باعتداءات تطال العرب، وطالبت زعبي بتحقيق معمق، وكشف ومعاقبة الجماعات العنصرية التي تعمل في اسرائيل.
وكان مجهولون قد دخلوا الى مقبرتين في مدينة يافا اول الشهر الحالي ودنسوا عددا من القبور المسيحية والاسلامية وكتبت عليها كتابات تتوعد العرب بالحساب.
كما تم قطع ٢٠ شجرة زيتون في حي بيت صفافا في القدس الشرقية ووجدت في المكان كتابات في العبرية تتوعد الفلسطينيين.
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني