تاريخ النشر2022 24 January ساعة 14:34
رقم : 535761
تجمع العلماء المسلمين في لبنان :

المجزرة البشعة التي ارتكبها تحالف العدوان في اليمن تؤكد على همجية العدوان

تنا
طالب تجمع العلماء المسلمين في لبنان بإيقاف العدوان وقيام المؤسسات الدولية بواجبها في حصول الشعب اليمني على حق تقرير المصير ورفع العدوان عنه، ويدين البيان الصادر عن مجلس الأمن الذي أدان الشعب اليمني وقيادته الشريفة بسبب العمل الدفاعي في الإمارات العربية المتحدة وتعامى عن المجازر التي حصلت في اليمن.
المجزرة البشعة التي ارتكبها تحالف العدوان في اليمن تؤكد على همجية العدوان
حصلت وكالة أنباء التقریب على نسخة من بيان تجمع العلماء المسلمين في لبنان حول مجازر تحالف العدوان الإماراتي- السعودي- الأمريكي في اليمن  و مما جاء في البيان :

إن المجزرة البشعة التي ارتكبها تحالف العدوان الأمريكي- الإماراتي- السعودي في اليمن تؤكد على همجية العدوان واستهدافه للأبرياء والآمنين، مستخدمين أحدث وأفتك الأسلحة الأمريكية، ما يؤكد كذب الولايات المتحدة الأمريكية في إدعائها أنها أوقفت تصدير السلاح للسعودية في حربها الظالمة على اليمن، هذه المجزرة التي أراد هذا التحالف الظالم والمجرم أن تكون نوعاً من إعادة الاعتبار له بعد العمليات الناجحة للجيش اليمني وأنصار الله والتي استهدفت منشآت في    أبو ظبي دون أن تطال مدنيين لن تجدي نفعاً في إيقاف المعارك بل ستؤدي حتماً إلى تصاعدها والتي يمكن أن تصل حداً يؤدي إلى ضرب الاقتصاد في الإمارات العربية المتحدة من خلال إعلان حركة أنصار الله أن الأبراج الشاهقة ستكون عرضة للقصف طالبين من المدنيين إخلائها، ما يؤكد على إنسانية هذه الحركة وأن هدفها من وراء القصف ليس مجرد إيقاع الأذى بالمعتدي وإنما ردعه عن الاستمرار في غيه وإجرامه.

إن الحل الوحيد للمشكلة في اليمن يكون بانسحاب القوات الأجنبية كافة من أراضي اليمن وترك الشعب اليمني يقرر مصيره من خلال طاولة حوار برعاية الأمم المتحدة من دون تدخل لأحد في هذا الحوار، أما اللجوء للمعارك فلن تجدي نفعاً وستعمق الأزمة وتزيد الخسائر وسيكون الضحية هو الشعب في هذه البلدان التي تُنهب ثرواتها من الولايات المتحدة الأمريكية من خلال صفقات الأسلحة التي لم تنفع في منع القصف لا على السعودية سابقاً كما حصل في أرامكو ولا بالأمس كما حصل في الإمارات العربية المتحدة.
إننا في تجمع العلماء المسلمين إذ نتوجه لشعب اليمن والقيادة الرشيدة في حركة أنصار الله وعلى رأسهم السيد عبد الملك الحوثي بالتحية، وإذ نتقدم منهم بالعزاء لأرواح الشهداء والدعاء بالشفاء العاجل للجرحى، نعلن وقوفنا إلى جانبهم في مواجهة الحرب الظالمة التي تُخاض عليهم، ونطالب بإيقاف العدوان وقيام المؤسسات الدولية بواجبها في حصول الشعب اليمني على حق تقرير المصير ورفع العدوان عنه، وندين في هذا المجال البيان الصادر عن مجلس الأمن الذي أدان الشعب اليمني وقيادته الشريفة بسبب العمل الدفاعي في الإمارات العربية المتحدة وتعامى عن المجازر التي حصلت في اليمن.


/110
http://www.taghribnews.com/vdcg3n9nqak9wu4.,rra.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني