تاريخ النشر2021 8 December ساعة 04:00
رقم : 529807
صحيفة "وول استريت جورنال" الأمريكية

السعودية تستنجد من هجمات المسيرات وباليستيات اليمن....مخزونها من "الباتريوت" شارف على النفاد

تنا
كشفت صحيفة "وول استريت جورنال" الأمريكية أن السعودية طلبت من حلفائها في الخليج واوروبا والولايات المتحدة مزيدا من صواريخ الباترويوت التي نفدت جراء الهجمات الصاروخية والطائرات المسيرة اليمنية التي باتت تضرب المملكة بشكل متكرر.
السعودية تستنجد من هجمات المسيرات وباليستيات اليمن....مخزونها من "الباتريوت" شارف على النفاد
مخزونها من "الباتريوت" شارف على النفاد.. السعودية تستنجد من هجمات المسيرات وباليستيات اليمن
ترجمات | 07 ديسمبر | المسيرة نت: كشفت صحيفة "وول استريت جورنال" الأمريكية أن السعودية طلبت من حلفائها في الخليج واوروبا والولايات المتحدة مزيدا من صواريخ الباترويوت التي نفدت جراء الهجمات الصاروخية والطائرات المسيرة اليمنية التي باتت تضرب المملكة بشكل متكرر.
ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أمريكيين وسعوديين أن الذخيرة التي تستخدمها السعودية لصد الهجمات الأسبوعية بطائرات بدون طيار والصواريخ الباليستية، تنفد، الأمر الذي يتطلب إعادة الإمداد على وجه السرعة.
وأضافت أن ترسانة السعودية من الصواريخ الاعتراضية تراجعت بشكل خطير، وفيما يبدو أن المسؤولين الأمريكيين على وشك الموافقة رسميًا على الطلب السعودي بتزويدهم بالمزيد من الصواريخ."
وقالت الصحيفة إنه على الرغم من المخاوف بشأن سجل حقوق الإنسان وقضايا أخرى في السعودية يعتقد المسؤولون الأمريكيون أن عليهم التزامًا مساعدة المملكة الغنية بالنفط في "الدفاع عن نفسها" حسب تعبيرها، خاصة وأن الولايات المتحدة تكافح بسبب ارتفاع أسعار النفط ولا تريد تكرار هجوم بقيق.
وتابعت بالقول "إن الموقف يثير قلق المسؤولين في الرياض من أنه بدون وجود مخزون كافٍ من صواريخ باتريوت الاعتراضية، يمكن أن تؤدي هجمات القوات المسلحة اليمنية إلى خسائر كبيرة أو إلحاق أضرار بالبنية التحتية النفطية الحيوية من بينها هجمات يناير الماضي على مبان تابعة للديوان الملكي.
تأتي هذه الاستغاثة مع تصاعد الهجمات التي تنفذها القوات المسلحة اليمنية وبشكل مستمر في العمق السعودي، حيث أعلن متحدث القوات المسلحة اليمنية في وقت سابق اليوم تنفيذ أكبر عملية هجومية على العمق السعودية والتي اسميت (عملية السابع من ديسمبر) وذلك على اهداف عسكرية وحيوية في الرياض وجدة والطائف وجيزان ونجران وعسير.
http://www.taghribnews.com/vdcawonm049nua1.zkk4.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني