تاريخ النشر2021 5 March ساعة 06:03
رقم : 495332
خسرنا برحيل الشيخ أحمد الزين نصيرًا قويًا لمشروع الوحدة بين المسلمين

خسرنا برحيل الشيخ أحمد الزين نصيرًا قويًا لمشروع الوحدة بين المسلمين

أكد عضو المجلس المركزي في حزب الله الشيخ حسن البغدادي أنّ رحيل القاضي الشيخ أحمد الزين شكّل خسارةً كبيرةً لمشروع الوحدة بين المسلمين، وقال إنه كان رحمه الله داعيةَ محبة ووحدة بين المسلمين لعشراتٍ من السنين .
الشيخ البغدادي: نعاهدك اننا لن نتخلى عن مشروع وحدة المسلمين والتقريب بين المذاهب الإسلامية
أكد عضو المجلس المركزي في حزب الله الشيخ حسن البغدادي أنّ رحيل القاضي الشيخ أحمد الزين شكّل خسارةً كبيرةً لمشروع الوحدة بين المسلمين، وقال إنه كان رحمه الله داعيةَ محبة ووحدة بين المسلمين لعشراتٍ من السنين، فعندما أسّس الإمام السيد موسى الصدر "هيئة نصرة الجنوب" كان في طليعة المنضوين في هذه الهيئة التي ضمّت علماء الطوائف والمذاهب، من أجل الدفاع عن الجنوب في وجه العدوان الإسرائيلي".

وأضاف بغدادي في تصريح له، أنه "عندما انتصرت الجمهورية الاسلامية في إيران كان الراحل الشيخ الزين في طليعة العلماء الذين بايعوا الإمام الخميني على وحدة المسلمين وتحرير فلسطين، وبعد الاجتياح الاسرائيلي عام 1982 وانطلاق المقاومة الإسلامية لم يتردد بدعمها والوقوف إلى جنبها في أحلك الظروف، مؤيداً ومسانداً ومتحدياً لكل الصعاب ومنها مشاريع الفتنة التي أُريد لها أن تُعرقل مشروع المقاومة".

وتابع البغدادي أن "الراحل الشيخ الزين كان أحدَ السدود المنيعة التي وقفت في وجه الأمواج العاتية التي تحطّمت على أعتاب الوحدة والمحبة والصمود"، وقال: "لعلّ من أهمّ مميزات الشيخ أنه لم يتملّق أو يُجامل أو يخاف أو يتردّد في سبيل الدعوة للوحدة الإسلامية ولخيار نهج المقاومة الإسلامية في لبنان وفلسطين".

كما أكد أنه "كان يرى في شخص الأمين العام لحزب الله  سماحة السيد حسن نصر الله خير من يقود مسيرة المقاومة والتحرير، فوقف إلى جنبه مؤيدًا وداعمًا ومدافعًا من دون أية حسابات سياسية أو حزبية كانت تختبئ خلف المذاهب الإسلامية، فكان الشيخ الزين من المساهمين الأقوياء في كشف زيف هؤلاء ودعم هذا النهج المقاوم وخيار تحرير فلسطين".
وختم البغدادي قائلا: "رحمك الله وجزاك خيرًا على جهدك وجهادك، نم قرير العين، ونعاهدك أننا سنبقى على هذا الطريق ولن نتخلى عن مشروع وحدة المسلمين والتقريب بين المذاهب الإسلامية وعن الالتزام الكامل بخيار المقاومة الإسلامية على طريق تحرير فلسطين، مهما كانت العراقيل والصعاب".
http://www.taghribnews.com/vdcfmtdj0w6d1ma.kiiw.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني