تاريخ النشر2021 27 February ساعة 23:09
رقم : 494664

اليمن تحتل المرتبة الأخيرة عالميًا في مؤشر الأمن الغذائي

تنا
حلّت اليمن في المرتبة الأخيرة عربيًا وفي المرتبة رقم 113 عالميًا في مؤشر الأمن الغذائي لعام 2020.
اليمن تحتل المرتبة الأخيرة عالميًا في مؤشر الأمن الغذائي
وبحسب الأمم المتحدة، فإن نحو 66% من السكان يحتاجون لمساعدات بينما يعاني 16 مليون يمني من الجوع.

وإضافة إلى اليمن جاءت السودان في المرتبة قبل الأخيرة عالميًا من حيث الأمن الغذائي بترتيب 112، وسوريا في المركز رقم 101 عالميًا، بينما حلّت كل من المغرب والجزائر وتونس ومصر في المراتب من 57 إلى 60 على مؤشر الأمن الغذائي لدول العالم عام 2020.

ويجري ترتيب الدول على مؤشر الأمن الغذائي التابع لمجلة "إيكونوميست" البريطانية، وفقًا لـ 4 عوامل تشمل القدرة على تحمل تكاليف الغذاء، ومدى توافره ونوعيته والموارد الطبيعية الخاصة بالحصول عليه.

وتصدرت الكويت ترتيب الدول العربية وجاءت في المرتبة رقم 33 عالميًا، بينما سلطنة عمان في المركز الثاني عربيًا والـ 34 عالميا تليها قطر التي جاءت في المركز الثالث عربيًا ورقم 37 عالميًا.

يذكر أن دول فنلندا وإيرلندا وهولندا احتلت المراكز الثلاثة الأولى عالميًا على مؤشر الأمن الغذائي، تلتها كل من النمسا والتشيك وبريطانيا والسويد واليابان وسويسرا والولايات المتحدة الأميركية.

هذا وحثّ مارك لوكوك مسؤول المساعدات في الأمم المتحدة دول مجلس التعاون على التحرك لدرء وقوع مجاعة واسعة النطاق "من صنع البشر" في اليمن، عبر جمع 3.85 مليار دولار للعمليات الإنسانية.

وأضاف "إذا لم تحصل الأمم المتحدة على الأموال التي تحتاجها خلال مؤتمر المانحين الذي سيعقد عبر الإنترنت يوم الاثنين فسنشهد أسوأ مجاعة في العالم منذ عقود".

من جانبه، استهجن وزير الصحة العامة والسكان اليمني طه المتوكل، القلق الأممي بشأن محافظة مأرب وتجاهل الوضع الإنساني الكارثي في اليمن منذ 6 سنوات من العدوان السعودي الأمريكي الغاشم.

ودعا الأمم المتحدة إلى أن تتحرك وتقوم بواجبها لإدخال المشتقات النفطية إلى اليمن بدل ذرف دموع التماسيح نفاقًا، وقال "نبلغ الأمم المتحدة وهي تعرف أن القطاع الطبي يوشك على التوقف نتيجة احتجاز تحالف العدوان سفن النفط".
 
http://www.taghribnews.com/vdcce0q002bqoe8.caa2.html
مصدر : العهد
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني