تاريخ النشر2021 25 January ساعة 18:02
رقم : 490795

"نيويورك تايمز": حراك يميني متطرّف عابر للأوطان يهدّد العالم

تنا
أشارت صحيفة "نيويورك تايمز" إلى أن متطرفين ألمان سافروا الى الولايات المتحدة من أجل المشاركة في منافسات القناصة، وإلى أميركيين من النازيين الجدد قاموا بدورهم بزيارة نظرائهم في أوروبا، وذلك في تقرير حول التطرف اليميني العالمي.
"نيويورك تايمز": حراك يميني متطرّف عابر للأوطان يهدّد العالم
الصحيفة تحدثت عن نشوء علاقات بين النشطاء من جناح اليمين المتطرف في معسكرات التدريب في دول مثل....وأوكرانيا وجنوب إفريقيا، ولفتت إلى أن اقتحام مبنى الكونغرس في الولايات المتحدة كشف مدى التهديد الذي يشكله اليمين المتطرف، وأن المسؤولين الاستخباراتيين يأخذون هذا التهديد على محمل الجدّ، خاصة في ألمانيا. 

وبحسب الصحيفة، قامت السلطات الألمانية بتعزيز الإجراءات الأمنية في محيط مبنى البرلمان في برلين بعد الأحداث التي شهدتها الولايات المتحدة، مؤكدة أن متظاهرين يمينيين كانوا قد حاولوا اقتحام مبنى البرلمان الألماني بتاريخ التاسع والعشرين من آب/أغسطس الماضي (دون أن ينجحوا في ذلك). 

وبينما قالت الصحيفة إنه من الصعب تحديد طبيعة العلاقات بين اليمينيين الأميركيين ونظرائهم الأوروبيين، لفتت إلى مخاوف متزايدة لدى المسؤولين من وجود شبكة علاقات دولية للمعسكر اليميني الذي بات أكثر تصميمًا بعد اقتحام مبنى الكونغرس. 

كذلك استشهدت الصحيفة بتقرير صدر في برلين مؤخرًا بناء على طلب وزارة الخارجية الألمانية تحدث عن نشوء حراك يميني "عنيف عابر للأوطان وبلا قيادة، وأضافت "معسكرات التدريب لليمين المتطرف أثارت مخاوف المسؤولين الاستخباراتيين والعاملين في مجال إنفاذ القانون، اذ يتخوّف هؤلاء من أن يؤسّس هكذا نشاط لأعمال عنف أكثر تنظيمًا وتعمّدًا". 

هذا وذكّرت "نيويورك تايمز" بأن مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي كريستوفر راي كان قد حذّر عام 2019 من أن مواطنين أميركيين من البيض العنصريين يسافرون إلى الخارج من أجل التدريب مع جماعات "قومية" خارجية.  

ووفق الصحيفة، كانت مجموعة براود "بويز" قد قالت إنها أصبحت تحظى بتأييد كبير في ألمانيا خلال الأشهر الأخيرة.

/110
http://www.taghribnews.com/vdcdnz0okyt0n56.422y.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني