تاريخ النشر2021 14 January ساعة 11:00
رقم : 489583
إمام الجمعة اهل السنة في مدينة "مریوان" غربي إیران

"ماموستا "مصطفی شیرزادي": یستنكر الصمت الدولي تجاه مجزرة داعش في باكستان

تنا
قال إمام الجمعة اهل السنة في مدينة "مریوان" غربي إیران إن جماعة داعش الإرهابیة التي تقوم بالقتل وسفك الدماء في عدة دول إسلامیة هي ظاهرة منحوسة وخطیرة تهدف إلی ضرب الدین الإسلامي.
"ماموستا "مصطفی شیرزادي": یستنكر الصمت الدولي تجاه مجزرة داعش في باكستان
وإستنکر إمام الجمعة في مدینة "مریوان" في محافظة "کردستان غربي إیران "ماموستا "مصطفی شیرزادي" إقدام جماعة "داعش" الارهابية على إعدام أحد عشر عاملاً من قومية الهزارة في مناجم فحم متش، بمدينة كويتا عاصمة اقليم "بلوشستان" الباكستاني.

وقال إن الأعمال الوحشیة التي تقوم بها جماعة داعش تخالف الشرع الإسلامي ویجب إدانتها من قبل جمیع المسلمین والأحرار في العالم.

وأضاف أن الجماعات الإرهابیة تقتل المسلمین بإدعاءات کاذبة وبالخدعة وبإسم الدین وأن هذه الجماعات تعدّ ظاهرة منحوسة وخطیرة وجدت علی ید الغرب وأمریکا من أجل إلحاق الضرر بالإسلام.

وأدان الصمت الدولی تجاه جرائم الإرهاب في المنطقة قائلاً: إن هناك دماء تراق یومیاً في العراق والیمن وسوریا وباکستان ولا نسمع للمتشدقين  بالدفاع عن حقوق الانسان صوتاً.

واعتبر "ماموستا مصطفى شيرزادي"  ضعف وهزيمة الغطرسة العالمية في مواجهة منطق وبصيرة المسلمين العامل الأساسي في نشوء داعش، وتابع: "خلافا لادعاءاتهاً، فإن هذه الجماعة التكفيرية والإرهابية ليس لديها أدنى إيمان بمبادئ الإسلام ، وهم مستعدون لارتكاب أي نوع من الجرائم من أجل تحقيق معتقداتهم العبثية".

وتبنى تنظيم "داعش" الإرهابي إعدام 11 من عمال مناجم الفحم رمياً بالرصاص في مقاطعة بلوشستان جنوب غربي باكستان. 

وشهدت شتى المدن الباكستانية احتجاجات حاشدة تنديداً بالجريمة مطالبين رئيس الحكومة بالحضور شخصياً بين اهالي الضحايا للاستماع لمطالبهم والاستجابة لها، نظرا لما تعانيه قومية الهزارة من مجازر بسبب قوميتهم ومذهبهم.

/110
http://www.taghribnews.com/vdcg7y9twak97n4.,rra.html
مصدر : ايكنا
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني