تاريخ النشر2020 8 November ساعة 19:06
رقم : 481485
المتحدث باسم وزارة الخارجية

"خطيب زادة": امريكا مطالبة بوقف حربها الاقتصادية ضد ايران؛ لكننا نترقب الخطوات العملانية"

تنا
قال المتحدث باسم وزارة الخارجية "سعيد خطيب زادة"، ان امريكا مطالبة بوقف حربها الاقتصادية ضد ايران؛ مردفا ان "الفارق بين مخيمي بايدن وترامب واضح، لكننا نترقب الخطوات العملانية".
"خطيب زادة": امريكا مطالبة بوقف حربها الاقتصادية ضد ايران؛  لكننا نترقب الخطوات العملانية"
واضاف "خطيب زادة" في تصريح له اليوم : هناك قائمة بتعهدات رئيس الجمهورية الامريكي الجديد تجاه ايران، وبما يلزم على الادارة الامريكية التعويض عن الخسائر؛ لاسبيل امام امريكا سوى الاحترام والعودة الى النهج القانوني.

وفيما وصف واشنطن بانها ناقضة للاتفاق النووي، اكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية : ان امريكا ليست بالموقع الذي يسمح لها ان تشترط على ايران؛ فهؤلاء الحقوا مليارات الدولارات من الخسائر بالشعب الايراني.

وخلص خطيب زادة الى القول : ان طاولة الاتفاق النووي لاتزال قائمة وتسع للجميع، رغم صعوبة هذا المسار.
http://www.taghribnews.com/vdcjovexiuqeoxz.3ffu.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني