تاريخ النشر۹ آب ۲۰۲۰ ساعة ۱۳:۵۲
رقم : 472001
اللجنة الوطنية اليمنية للتربية والثقافة والعلوم

الأمطار الغزيرة تسببت بانهيار وتضرر أكثر من 111 منزلا بمدينة صنعاء التاريخية

تنا
أعلنت حكومة الإنقاذ الوطني في صنعاء، انهيار وتضرر أكثر من مئة منزل في مدينة صنعاء التاريخية وسط اليمن، جراء الأمطار الغزيرة.
الأمطار الغزيرة تسببت بانهيار وتضرر أكثر من 111 منزلا بمدينة صنعاء التاريخية
ووفقا لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ"، قالت اللجنة الوطنية اليمنية للتربية والثقافة والعلوم، في مناشدة وجهتها إلى الأمانة العامة لمنظمة "اليونسكو" في باريس، إن "حصيلة المنازل المتهدمة والمتضررة خلال الأسابيع الماضية بلغت أكثر من 111 منزلا ما بين انهيار جزئي وكلي".

وطالبت اللجنة، المنظمة الأممية بـ "التدخل العاجل والطارئ لإنقاذ مباني مدينة صنعاء التاريخية المسجلة في قائمة التراث العالمي لليونسكو من الانهيار والتدمير ومعالجة ما لحق بها من أضرار جسيمة جراء الأمطار والسيول".

وشددت على "ضرورة الاستجابة السريعة والعاجلة للحيلولة دون وقوع كارثة كبيرة في هذا الإرث الإنساني والتاريخي".

ووفقا للأمم المتحدة، "أصبحت مدينة صنعاء المأهولة بالسكان منذ أكثر من 2500 سنة، مركزا رئيسيا لنشر الإسلام في القرنين السابع والثامن. ويتجلى تراثها الديني والسياسي في عمارة 103 مساجد و14 حماما وأكثر من ستة آلاف منزل، بنيت جميعها قبل القرن الحادي عشر. وقد تم إدراج المدينة القديمة على قائمة التراث العالمي في عام 1986".

وتشهد صنعاء وعدد من المحافظات في اليمن، أمطارا غزيرة تسببت في وفاة وإصابة أكثر من 60 وفقدان آخرين، إضافة إلى جرف مئات المنازل وعشرات الهكتارات الزراعية ونفوق المئات من رؤوس المواشي والأبقار.

/110
http://www.taghribnews.com/vdcdzx0ofyt05z6.422y.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني