تاريخ النشر۵ تموز ۲۰۲۰ ساعة ۲۱:۲۹
رقم : 468265

تظاهرات قرب منطقة الخضراء( بغداد) احتجاجا على الإساءة السعودية

تنا
انطلقت، اليوم الاحد، تظاهرة حاشدة أمام بوابة المنطقة الخضراء وسط بغداد، احتجاجا على الإساءة السعودية التي قامت بها صحيفة الشرق الاوسط بحق المرجعية الدينية في النجف الاشرف في العراق.
تظاهرات قرب منطقة الخضراء( بغداد) احتجاجا على الإساءة السعودية

تظاهر عراقيون أمام بوابة المنطقة الخضراء وسط العاصمة بغداد احتجاجاً على كاريكاتور صحيفة الشرق الأوسط السعودية المسيء للمرجع الديني آية الله السيد علي السيستاني، واستنكر المتظاهرون الغاضبون الصمت الحكومي، مرددين هتافات تؤكد على أن السيد السيستاني رمز للعراق.


المئات من المواطنين العراقيين احتشدوا منذ صباح اليوم أمام بوابة المنطقة الخضراء قرب الجسر المعلق وسط بغداد، وخرجوا بتظاهرة ضد السفارة السعودية، والتي أتت احتجاجا على نشر الصحيفة كاريكاتيرياً مسيئاً للمرجعية.

المتظاهرون الغاضبون استنكروا الصمت الحكومي، ورددوا هتافات لضرورة التحرك للرد على الإساءات السعودية.

وركز المتظاهرون على مطلبين أساسيين بضرورة اتخاذ موقف حكومي حازم ومطالبة السعودية بتقديم اعتذار رسمي.

في المقابل، فتحت القوات المسؤولة عن حماية المنطقة الخضراء خراطيم المياه لتفريق المحتجين، ومنعت متظاهرين اقتحموا الحاجز الأمني الأول على بوابة الجسر المعلقة من دخول المنطقة.

ولاقت الإساءة للسيد السيستاني رد فعل غاضب في الشارع العراقي، حيث أكد الشارع وعلماء الدين على السواء بأن الإساءة هي نتاج المنهج الوهابي القائم على إثارة الفتن والتجاوز على المراجع والمقدسات.

\110
http://www.taghribnews.com/vdcaianym49niu1.zkk4.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني