تاريخ النشر۲۳ حزيران ۲۰۲۰ ساعة ۱۲:۲۴
رقم : 466950
قاليباف خلال اجتماع مجلس الشورى الاسلامي:

ليطمئن المواطنون بان اولوية المجلس الحادي عشر (الحالي) هي قضاياهم الاقتصادية

تنا
اعتبر رئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني محمد باقر قاليباف القضايا الاقتصادية والمعيشية اولوية لبرامج المجلس في دورته الحالية، مؤكدا على بذل المساعي لحل مشاكل المواطنين المعيشية.
ليطمئن المواطنون بان اولوية المجلس الحادي عشر (الحالي) هي قضاياهم الاقتصادية
وقال قاليباف خلال اجتماع مجلس الشورى الاسلامي صباح اليوم الثلاثاء بعد التقرير الذي قدمه رئيس اللجنة الاقتصادية البرلمانية محمد رضا بورابراهيمي حول قضايا البلاد الاقتصادية: ليطمئن المواطنون بان اولوية المجلس الحادي عشر (الحالي) هي قضاياهم الاقتصادية ومشاكلهم المعيشية ومن اولوياتنا الاخرى الرقابة التي سنبدا من مجالها الاقتصادي وستكون رقابة شفافة وحازمة تماما وسنقدم للمواطنين تقارير دورية حول ذلك.

وحول الاهتمام بمشاكل الاسر الضعيفة قال رئيس مجلس الشورى الاسلامي، سنسعى لحل مشاكل المواطنين المعيشية.

وفيما يتعلق باصلاح هيكلية الميزانية صرح قاليباف بان هذا الامر مدرج ضمن اولويات المجلس من اجل حل المشاكل سريعا.

واكد قاليباف ضرورة العمل لتعميق سوق البورصة وبذل اهتمام خاص بين العرض والطلب واضاف، ان تعميق سوق البورصة مهم جدا لسوق السيولة النقدية المستقطبة في البورصة نحو الانتاج وتمويل المنتجين بغية توفير فرص العمل المستديمة والسيطرة على التضخم.

وقال، ان زيادة الانتاج يمكنها تحسين توازن العملة الاجنبية في البلاد كما ان الاشراف على المادة 44 من الدستور (المتعلقة بالخصخصة) وقانون تحسين ظروف الاعمال يعدان من اولوياتنا الاخرى.

ولفت قاليباف الى ان محافظ البنك المركزي سيحضر اجتماع مجلس الشورى الاسلامي عصر اليوم للبحث حول القضايا المتعلقة بالعملة الصعبة.


\110
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني