تاريخ النشر۳۰ أيار ۲۰۲۰ ساعة ۴:۳۲
رقم : 464206
رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" اسماعيل هنية :

يحذر الاحتلال الصهيوني من محاولة فرض مخططاته الخبيثة ضد القدس والمسجد الاقصى المبارك

تنا
حذّر رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" اسماعيل هنية الاحتلال الصهيوني من محاولة فرض مخططاته الخبيثة ضد القدس والمسجد الاقصى المبارك، مستغلًا تداعيات فيروس كورونا لتمريرها.
يحذر الاحتلال الصهيوني من محاولة فرض مخططاته الخبيثة ضد القدس والمسجد الاقصى المبارك
وفي تصريح صحفي يوم الجمعة، أكد هنية أن هذه المخططات لن تمرّ، ولن تُفرض على الشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته.
وأضاف "إننا نتابع ما تقوم به قوات الاحتلال والخطوات كافة من أجل إحكام السيطرة على المدينة وتهويدها وتقسيم الحرم زمانيًا ومكانيًا".
ولفت إلى آخر هذه الإجراءات التي تمثلت باعتقال (تبعيد) خطيب الأقصى الشيخ عكرمة صبري عقب مناشدته الشعب للدفاع عن المسجد الأقصى، ومن ثم إبعاده ومنعه من دخول الحرم.

وأدان هنية قرار الاحتلال بإبعاد الشيخ صبري، معتبرًا إيّاه انتهاكًا جديدًا للحق في العبادة وحرية الوصول إلى الحرم، وجزءًا من محاولة تفريغه من المصلين.

ودعا هنية الشعب الفلسطيني إلى الدفاع عن الأقصى بكل السبل والوسائل المتاحة، مشددا على أنه "لن نمرر أي محاولة اقتحام للأقصى أو فرض وقائع فيه".

/110
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني