تاريخ النشر۲۰ كانون الثاني ۲۰۲۰ ساعة ۱۵:۲۷
رقم : 448685

إعلام العدو: إخفاقات خطيرة في جهوزية أكبر فرقة بريّة في الجيش "الإسرائيلي".. والجبهة الداخليّة انهارت بسبب عاصفة

تنا بيروت
كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت الإسرائيلية" النقاب عن تقرير سرّي عارضت نشر تفاصيله كلّ من المنظومة الأمنية "الإسرائيلية" وقيادة الجيش الصهيوني، وخصوصاً قيادة الجبهة الشمالية.
إعلام العدو: إخفاقات خطيرة في جهوزية أكبر فرقة بريّة في الجيش "الإسرائيلي".. والجبهة الداخليّة انهارت بسبب عاصفة
ويتحدّث التقرير عن إخفاقات خطيرة في جهوزية أهم وأكبر فرقة بريّة بجيش الإحتلال الصهيوني وهي الفرقة 319 مدرعات، المعروفة بفرقة "التحطيم".

وتحدّث التقرير عن نقص كبير لدى الفرقة في الإستعداد للحرب، حيث أنّها تفتقد إلى الموارد والمعدات الضرورية للمشاركة في أي حرب برية مقبلة، موضحاً أنّ إثنين وخمسين في المئة من مركباتها سواء دبابات أو شاحنات وإسعافات غير مؤهلة لخوض حرب برية مفاجئة على الجبهة الشمالية، هذا إلى جانب نقصٍ بنسبة عشرين في المئة من الأسلحة ووسائل الرؤية الليلية، اللازمة للحرب والقتال البري.

وبالتوازي، أشارت صحيفة "هآرتس الإسرائيلية" إلى أنّ مكتب مراقب الدولة أصدر تقريراً وصفته الصحيفة بـ"القاتل" حول إستعدادات الجبهة الداخلية، معتبرةً أنّها انهارت تحت ضغط آلاف الشكاوى بسبب عاصفة، فكيف سيكون الحال في حال حرب صواريخ، خاصة إذا بدأت بضربة مفاجئة لم يحذر منها "جهاز الاستخبارات" مسبقاً؟
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني