تاريخ النشر۱۶ تشرين الأول ۲۰۱۹ ساعة ۸:۳۹
رقم : 440166
خلال لقائه مع نائب رئيس البرلمان الألماني السيدة كلود ياروت

لاريجاني: إيران ترحب بالوساطة بشان القضية اليمنية

تنا
قال رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني: اذا وافق السعوديون على الحل السياسي ، فإن إيران ستقوم بالوساطة بشان القضية اليمنية.
لاريجاني: إيران ترحب بالوساطة بشان القضية اليمنية
و جاء تصريح لاريجاني خلال لقائه مع نائب رئيس البرلمان الألماني السيدة كلود ياروت  الثلاثاء وذلك على هامش الاجتماع الـ 141 للاتحاد البرلماني الدولي في بلغراد.

وقال لاريجاني في بداية اللقاء  : لقد أعربت إيران عن احتجاجها ومعارضتها ازاء سلوك تركيا  لأن تثير ارتكاب المجازر والتشريد  وتؤدي الى المزيد من التعقيد  للامور في سوريا ، الا انه لا ينبغي السماح لتعميق  الحدث الأخير في سوريا.
وأضاف: "لا يمكن أن يكون دور الاتحاد الأوروبي في سوريا مجرد تقديم النصائح ، حيث إنكم  قد تعودتم  ان تقدموا النصائح لنا فقط ، بامكان ألمانيا أن تلعب دورا  أكثر قوة ،  الا انه لن يحدث هذا ".
 واشار رئيس مجلس الشورى الاسلامي  الى انه  ليس هناك  توتر في الخليج الفارسي ، مضيفًا أن حماية الخليج الفارسي هي ضمن  جدول أعمال الجمهورية الإسلامية الايرانية  ،الا ان المشكلة تكمن في سائر اللاعبين في  المنطقة  لافتا  الى"مبادرة هرمز للسلام" التي اقترحها  الرئيس الإيراني للحفاظ على أمن الخليج الفارسي والتي لا حاجة لها بالقوات من خارج المنطقة.

وصرح قائلا : "إذا وافق السعوديون على الحل السياسي ، فإن إيران ستقوم بوساطة بشان القضية اليمنية ،  الا ان  امريكا تتصور انه  لن ينتهي وقت حلب الاموال من السعودية لحد الان من اجل الاصلاح.

/110
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني