تاريخ النشر۳ أيلول ۲۰۱۹ ساعة ۱۰:۳۶
رقم : 436178
خلال كلمة له امام الجلسة العلنية لمجلس الشورى الاسلامي

روحاني: لم ولن نقرر التفاوض مع امريكا في أي وقت من الاوقات

تنا
قال رئيس الجمهورية حسن روحاني، إن مسار استراتيجيتنا يستند على ركيزيتين هما الصمود الداخلي والدبلوماسية النشطة، وقال: لم ولن نقرر اجراء مفاوضات ثنائية مع امريكا في أي وقت من الأوقات، واضاف ان مقترحات قدمت لنا من العديد من الاطراف بهذا الشان لكننا رفضنا ذلك.
روحاني: لم ولن نقرر التفاوض مع امريكا في أي وقت من الاوقات
وفي كلمة له امام الجلسة العلنية لمجلس الشورى الاسلامي لدراسة أهلية وزيري التربية والتعليم والتراث الثقاقي والسياحة والصناعات اليدوية، اشار الرئيس روحاني اليوم الثلاثاء إلى أن أي بلد لم يتعرض خلال العقود الأخيرة إلى ما تتعرض له إيران اليوم من ضغط اقتصادي لا حدود له من قبل الاستكبار العالمي .

وتابع قائلا: ان ما تعرضت له إيران خلال الستة عشر شهرا الماضية من حظر شديد على صادرات النفط والتعامل المصرفي والملاحة البحرية والتأمين وغير ذلك من أنواع الحظر كان كافيا لإركاع أي دولة خلال ستة أشهر ، موضحا أن حسابات الأعداء كانت تراهن على سقوط إيران مع نهاية العام الميلادي المنصرم وهذه الحسابات لم تكن مغلوطة تماما في الظروف العادية ، لكنها أثبتت خطئها عنما وضعت أمام شعب خاض الصعاب على مر التاريخ ،شعب مؤمن يحمل دائما راية سيد الشهداء الإمام الحسين عليه السلام، ومستعد للتضحية والفداء .

واعتبر روحاني ان الأعداء يعلمون أن هذه الحرب الاقتصادية المفروضة لم تحقق أي نتيجة كما هو حال الحرب العسكرية التي فرضت على إيران قبل ثلاثين عاما ، حيث انتصر الشعب الإيراني على جيش كان الشرق والغرب يمده بأحدث الاسلحة وتدعمه الأموال السعودية .

وأكد رئيس الجمهورية، ان نظرة العالم إلى الشعب الإيراني بما في ذلك امريكا  قد تغيرت  بعد 16 شهرا من صمود الشعب الإيراني، وان العدو قد وصل الى قناعة تامه بانه لايستطيع اركاع الشعب الإيراني بممارسة الضغوط القصوى.

/110
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني