تاريخ النشر۱۵ آب ۲۰۱۹ ساعة ۱۹:۵۱
رقم : 434250
زعيم الحركة الاسلامية الشيخ ابراهيم الزكزاكي

الشيخ زاكزاكي يعود من الهند الى نيجيريا في ضوء تخييره بين الخضوع لشروط الحكومة النيجيرية أو العودة إلى بلده

تنا
أكد الشيخ ابراهيم الزكزاكي في مقطع فيديو على ان السلطات النيجيرية زودت الهند بمعلومات خاطئة حول وضعه الصحي الامر الذي عرقل علاجه.
الشيخ زاكزاكي يعود من الهند الى نيجيريا في ضوء تخييره بين الخضوع لشروط الحكومة النيجيرية أو العودة إلى بلده
وأضاف: " لهذا السبب من المرجح ان نعود الى وطننا وإن أمكن الذهاب من نيجيريا للعلاج في دولة أخرى فسوف نفعل ذلك".
واوضح الشيخ الزكزاكي من مكان علاجه في الهند اليوم الخميس ، أن السلطات النيجيرية خدعت الحكومة الهندية بشأن حقيقة وضعي الصحي، وأعطت الاوامر لمحكمة كادونا العليا ، لكن القضية لم تحل بعد.

ودحض أكاذيب الحكومة في نيجيريا، وقال ان حكومة أبوجا قامت بتغيير المستشفى عند وصوله إلى الهند، رغم أن أطباءه أوصوا بالعلاج في أحد المستشفيات، ووافقت عليه المحكمة.

وأوضح الشيخ الزكزاكي "لقد قالت السلطات النيجيرية إنني أعاني من امراض غير معروفة، وان وضعي الصحي غير واضح"، وأضاف ان وضعه الصحي تم تشخيصه وهو الان في الهند بهدف العلاج وليس تشخيص المرض كما زعمت السلطات.
وكانت السلطات النيجيرية أفرجت عن زعيم الحركة الاسلامية الشيخ ابراهيم الزكزاكي وزوجته لتلقي العلاج في الهند بعد أربع سنوات من الاعتقال.
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني