تاريخ النشر۱۳ آب ۲۰۱۹ ساعة ۲۱:۵۰
رقم : 434066
خلال استقباله وفدا من حركة انصار الله اليوم الثلاثاء في طهران

الامام الخامنئي: يجب الوقوف بقوة امام المؤامرة السعودية والاماراتية في تقسيم اليمن

تنا
دعا سماحة قائد الثورة الاسلامية الامام الخامنئي خلال استقباله وفدا من حركة انصار الله اليوم الثلاثاء في طهران الى ضرورة الوقوف بقوة امام المؤامرة السعودية والاماراتية في تقسيم اليمن.
الامام الخامنئي: يجب الوقوف بقوة امام المؤامرة السعودية والاماراتية في تقسيم اليمن
اعلن الموقع الاعلامي لسماحة قائد الثورة الاسلامية، ان الامام الخامنئي استقبل اليوم الثلاثاء المتحدث باسم حركة انصار الله اليمنية " محمد عبد السلام " والوفد المرافق له في العاصمة طهران  وتسلم سماحة رسالة من قائد حركة انصار الله  السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي.

وأشاد قائد الثورة الاسلامية في اللقاء  بايمان وصمود وذكاء و المعنويات الجهادية للشعب اليمني امام  العدوان الوحشي والواسع مؤكدا :"  ان اي شعب مؤمن بالله سبحانه وتعالى وبوعده  من المؤكد سيكون النصر حليفه  وعلى هذا الاساس ومن دون شك سيكون النصر حليف الشعب اليمني المظلوم و المجاهد.

واعرب الامام الخامنئي  عن تعازيه ومواساته  لاستشهاد ابراهيم بدر الدين شقيق السيد عبد الملك بدر الدين مشيدا  باسرة بدر الدين الجليلة والمجاهدة ومخلدا ذكرى الشهيد حسين بدر الدين واضاف : ان الشعب اليمني الذي يتمع بحضارة عريقة  وتاريخية  أظهر خلال هذه السنوات الـ5  روحه الجهادية وصموده وانه امام مستقبل جيد  وبعون من الله سيقومون بتشكيل حكومة قوية يتحقق في اطارها التقدم .

واكد سماحته " ان السعوديين والامارتيين وحماتهم ارتكبوا جريمة كبرى في اليمن  ومن المؤكد انهم لن يحققوا مآربهم  وقال:  انهم يسعون وراء تقسيم اليمن بحيث يجب الوقوف بقوة امام هذه المؤامرة  و تقديم الدعم لليمن الموحد والمتحد بكامل سيادته.

وقال: ان الحفاظ على وحدة اليمن نظرا  للعقائد الدينية و المختلف الطوائف في هذا البلد بحاجة الى حوار يمني -  يمني.
وأشار الى جرائم  السعودية وحلفاءها في اليمن سيما في يوم عيد الاضحى المبارك وقال: ان ما يجري في اليمن  يكشف عن واقع عالمنا اليوم و ادعياء الدفاع عن حقوق الانسان .

ولفت سماحته الى مواقف نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية المعادية لامريكا والغرب وقال: ان هذه المواقف لا تنبع عن التعصب  بل هي مبينة على اساس الحقائق و اداء المسؤولين الامريكيين والغربيين بحيث يرتكبون ابشع الجرائم تحت يافطة الدوافع  الانسانية والحضارية والاخلاقية  ويزعمون دائما بالدفاع عن حقوق الانسان .

واعتبر قائد الثورة الاسلامية ان عدم اكتراث العالم الغربي ازاء الجرائم التي ترتكب باليمن و فلسطين نموذج من حقائق عالمنا  اليوم واضاف: يجب مواجهة هذه القوى الاجرامية بقوة الايمان والمقاومة والاستناد على النصر الالهي وهذا هو السبيل الوحيد.

واشار سماحته الى مختلف الحظر والضغوطات التي تمارس على الجمهورية الاسلامية الايرانية منذ انتصار الثورة و حتى الان  لا سيما خلال فترة الحرب المفروضة و مشاكل سد الاحتياجات الدفاعية  الاولية  وقال: رغم الحظر المفروض على البلاد على مدى اربعين عاما فان الشعب الايراني تمكن  من تحقيق  انجازات هامة في مجال الاسلحة الدفاعية الوطنية  عبر صموده والايمانه  وجهاده . 

واعلن قائد الثورة الاسلاميو في الختام  عن دعمه لجهاد نساء ورجال اليمن المؤمنين والمقاومين داعيا الوفد اليمني لابلاغ سلامه الى الاخ المجاهد والعزيز السيد عبدالملك بدر الدين وكذلك الشعب اليمني والمؤمن والمقاوم .

وفي مستهل اللقاء ابلغ المتحدث باسم حركة انصار الله في اليمن محمد عبدالسلام قائد الثورة  الاسلامية تحيات السيد عبدالملك بدر الدين زعيم حركة انصار الله الحارة وتحيات جميع المجاهدين والمقاتلين اليمنيين وقال مخاطبا قائد الثورة الاسلامية : اننا نعتبر ولايتكم امتدادا لخط نبي الاسلام (ص) وولاية امير المؤمنين (ع) مضيفا ان مواقفكم الحيدرية والعلوية في دعم الشعب اليمني المظلوم تمثل امتدادا لخط الامام الخميني (قدس سره )  ومدعاة للبركة ورفع المعنويات .

واكد  المتحدث باسم حركة انصار الله ان مواقف قائد الثورة الاسلامية في دعم مظلومي العالم سيما الشعب اليمني هو موقف ديني وعقائدي وقال : ان الشعب اليمني يمر بظروف صعبة للغاية ويقف بيد خاوية ولكن مفعة بالايمان والثبات بوجه عدوان 17 دولة ، انني اعدكم بان الشعب اليمني سيواصل انسجامه وتلاحمه وصموده بوجه العدوان الظالم حتى تحقيق النصر الكامل .


/110
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني