تاريخ النشر۷ آب ۲۰۱۹ ساعة ۹:۱۸
رقم : 433243

دبلوماسي إيراني: نرحب باستدارة الإمارات والآخرين

أكد السفير الإيراني السابق لدى منظمة التعاون الإسلامي، حميد رضا دهقاني ترحيب إيران باستدارة الإمارات وعودتها عن مسارها السابق.
دبلوماسي إيراني: نرحب باستدارة الإمارات والآخرين
 وقال دهقاني في مؤتمر تحت عنوان حقوق الإنسان الإسلامية، عُقد في وكالة أنباء التقریب، أن الشرق الأوسط يشهد اليوم انتهاكاً واسعاً لحقوق الإنسان.
 
واكد أن القوى العظمى المدججة بالسلاح هي أحد أسباب انتهاك حقوق الإنسان في المنطقة عن طريق دعمها الحكومات الدكتاتورية التي اعتمدت على هذا الدعم لتهميش شعوبها.

ورأى أن الاعتماد على النفط والطاقة في المنطقة جعل الحكومات تعتمد على العوائد النفطية والدعم الغربي بدلاً من الاعتماد على الشعوب، فلا تلتفت لحقوق الإنسان.


وعن التغيير الاماراتي في المقاربة تجاه إيران قال: نحن نرحب بأي خطوة تجاه تصحيح الأخطاء الماضية.
 
وتابع: لو كان اخوتنا في الإمارات أو باقي الأخوة في جنوب الخليج الفارسي قد أنصتوا منذ اليوم الأول لنصيحتنا بأن الدخول إلى الحرب ضد الأخوة لن يؤدي سوى إلى الندم المعتدي، لفرحنا أكثر.
وتابع: ولكن متى ما أحسسنا أن بلدان الخليج الفارسي تسير نحو تصحيح ما كنا نراه سياسات خاطئة، فإننا سندعم هذه الخطوات ونحن بانتظار باقي البلدان في المنطقة.
وأكد نحن ننتظر من هؤلاء الأصدقاء أن يتخذوا خطوات أكبر وأكثر جدية من أجل أن نتمكن من حل المشاكل عبر طريق غير طريق السلاح والحرب.
ودعا إلى حل مسائل داخل البلدان التي تعتبر بلداناً إسلامية عن طريق حلول سلمية والحوار والتشاور والاجماع الداخلي، وإن الحل العسكري غير مناسب.
وأوضح أن هذه الدعوة تشمل اليمن، سوريا، البحرين وأي بلد آخر، إذ من الضروري اعتماد الحلول السياسية.
 
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني