تاريخ النشر۱۷ تموز ۲۰۱۹ ساعة ۲۲:۲۰
رقم : 430159
تبنت حركة طالبان مسؤولية اغتيال "أحمد زاي"

اغتيال ضابط رفيع بالحرس الرئاسي الأفغاني

تنا
لقي ضابط رفيع بالحرس الرئاسي الأفغاني مصرعه، اليوم الأربعاء، متأثراً بجراح أصيب بها في هجوم تبنته حركة طالبان قبل أيام في أحد أحياء العاصمة كابول، وشارك الرئيس أشرف غني في مراسم التشييع الذي أقيم بالمشفى العسكري.
اغتيال ضابط رفيع بالحرس الرئاسي الأفغاني
ونقل بيان للرئاسة عن غني قوله: "إننا نشيع اليوم أحد الأبناء الأبرار الذي وهب حياته في طريق الدفاع عن الوطن وحماية النظام".
واتهم الرئيس الأفغاني من وصفه "العدو" باغتيال الجنرال عبد الغفار أحمد زاي – المنحدر من قبيلة رئيس الجمهورية – والذي كان يتولى قيادة الوحدة المكلفة بحماية منزل غني في الحرس الرئاسي.

وتبنت حركة طالبان مسؤولية اغتيال "أحمد زاي"، حسبما نقلت وسائل إعلام محلية عن الحركة.

وقال ذبيح الله مجاهد، المتحدث باسم طالبان أن عناصرهم فجروا عبوة ناسفة بسيارة المغدور لدى مروره بالدائرة 16 من كابول يوم الخميس الماضي.

/110
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني