تاريخ النشر۱۸ حزيران ۲۰۱۹ ساعة ۸:۵۹
رقم : 425457
مؤسسة يمن ثبات التنموية يوم الاثنين بمحافظة الحديدة

اقامة عرس جماعي ثان لـ٣٥ عريسا من مرابطي الحديدة

تنا
نظمت مؤسسة يمن ثبات التنموية يوم الاثنين بمحافظة الحديدة وضمن مشروع العفاف وبتمويل من الهيئة العامة للزكاة عرسها الجماعي الثاني لـ ٣٥ عريسا من رجال الجيش واللجان الشعبية المرابطين في الساحل الغربي.
اقامة عرس جماعي ثان لـ٣٥ عريسا من مرابطي الحديدة
وخلال الحفل نقل وزير الأشغال العامة والطرق المهندس غالب مطلق في كلمته التي ألقاها في حفل العرس تهاني وتبريكات القيادة السياسية ممثلة برئيس المجلس السياسي الأعلى مهدي المشاط للعرسان متمنيا لهم حياة أسرية سعيدة.

وأشار إلى أن الشعب اليمني يسير على نهج الرئيس الشهيد الصماد "يد تبنى ويد تحمي" وأن هذا العرس الجماعي يأتي في إطار هذا الشعار.

من جانبه لفت القائم بأعمال محافظ المحافظة محمد عياش قحيم إلى أهمية تنظيم مثل هذه الأعراس الجماعية لرجال الجيش واللجان الشعبية المرابطين في مواقع البطولة والشرف بالساحل الغربي والتي تخفف من تكاليف المهور والأعراس، مؤكدا على أن هذا العرس يعد رسالة قوية للعدوان بأن الشعب اليمني سيظل يفرح وينظم الأفراح رغم العدوان والحصار الذي فرضوه على بلادنا.

وثمن قحيم جهود الهيئة العامة للزكاة ومؤسسة يمن ثبات في تنظيم مثل هذه المشاريع الخيرية والتكافلية بين مختلف شرائح المجتمع اليمني.

فيما أكد مدير مشروع العفاف بمؤسسة يمن ثبات التنموية ياسر الجرادي إلى أن هذا العرس الجماعي يعد الثاني الذي يستهدف المرابطين بالساحل الغربي من منطلق التكافل والتراحم الذي يأتي تنظيمه بتمويل من الهيئة العامة للزكاة بهدف تكوين وتنمية الأسر المجاهدة المباركة.

ودعا الجرادي السلطة المحلية ومنظمات المجتمع المدني إلى تنظيم مثل هذه المشاريع الاجتماعية الهادفة إلى تخفيف أعباء المهور والأعراس الباهظة.

هذا وتخلل العرس إلقاء العديد من القصائد الشعرية المعبرة عن المناسبة.

/110
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني