تاريخ النشر۱۹ أيار ۲۰۱۹ ساعة ۹:۴۳
رقم : 420800
القائد العام للحرس الثوري

'اللواء حسين سلامي' : قادرون على هزيمة العدو في حربه الاستخبارية الشاملة ضد البلاد

تنا
اكد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية 'اللواء حسين سلامي'، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تخوض حربا استخبارية شاملة ضد امريكا؛ مصرحا : نحن قادرون على هزيمة العدو في هذه الحرب.
وفي كلمة له  السبت خلال حفل تكريم عدد من المسؤولين السابقين واستقبال الجدد في الحرس الثوري، اكد اللواء سلامي ان جذور الهزائم الامريكية تكمن في نهجها السياسي المتمثل في فرض الهيمنة والاستحواذ على البلدان والشعوب الاخرى.

واضاف، ان هذا النهج لم يحقق الاقتدار للامريكيين، وانما زاد من شدة العداء والكرهية ضدهم.

وقال القائد العام لحرس الثورة الاسلامية : نحن اليوم نعيش ظروف الحرب الاستخبارية الشاملة ضد امريكا وجبهة اعداء الثورة والجمهورية الاسلامية؛ بما يشمل شتى العمليات النفسية والسايبرية والتحركات العسكرية والدبلوماسية العامة ونشر الخوف والرعب.

واكد : ينبغي لنا في ضوء هذه الاجواء الا نغفل ونتهاون للحظة عن التركيز على العدو وتحديد ستراتيجياته وتحركاته.

و وصف اللواء سلامي التوترات والاحداث الاخيرة في المنطقة بانها كشفت عن مدى هشاشة مزاعم الادارة الامريكية وسائر الدول المناوئة للجمهورية الاسلامية الايرانية والتي تصورت عبثا انه 'كلما زادوا من شدة التصعيد كلما سيعجز الايرانيون عن القيام بالرد'؛ مصرحا : لكن القرارات والاجراءات الاخيرة من جانب الجمهورية الاسلامية الايرانية افشلت جميع مزاعمهم.

وفي الختام، اكد القائد العام للحرس الثوري ان النظام السياسي الامريكي بات خاويا من الداخل رغم ظاهره المرعب، وقد بدت عليه علامات الانهيار والزوال؛ فيما تواصل الجمهورية الاسلامية الايرانية مسارها نحو التألق والاستقرار.

/110
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني