تاريخ النشر۲۳ نيسان ۲۰۱۹ ساعة ۱۵:۴۲
رقم : 416478

سيناتور باكستاني: الهدف من الإجراءات الأمريكية المناهضة لإيران هو إرضاء الصهاينة

أكد ممثل مجلس الشيوخ الباكستاني علی أهمية موقف الجمهورية الإسلامية الإيرانية في السياسة الخارجية لإسلام آباد، وقال إن الإجراءات الأخيرة المناهضة لإيران لها هدف واحد وهو ارضاء الكيان الصهيوني.
سيناتور باكستاني: الهدف من الإجراءات الأمريكية المناهضة لإيران هو إرضاء الصهاينة
وفي برنامج خاص علی شبكة باكستان الحكومية (PTV) بعنوان زيارة "عمران خان" لإيران، أضاف السيناتور "عبد القيوم خان" من حزب مسلم ليك نواز: لطالما كانت إيران داعما ومساندا لباكستان سواء قبل وبعد الثورة؛ والباكستانيون لن ينسوا أبدا مساعدة إيران وتعاونها في الأوقات الصعبة.
 
كما نصح عبد القيوم، وهو جنرال متقاعد في الجيش الباكستاني، حكومة رئيس الوزراء عمران خان، أن تتخذ سياسة خارجية فعالة وبناءة علی طريق تعميق العلاقات مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية.
 
وقال إن كبار المسؤولين الحكومين والعسكريين في باكستان، ورغم علاقاتهم الوثيقة مع بعض دول الخليج الفارسي، كانوا دائما يهتمون بشأن علاقاتهم الودية مع إيران.
 
وصرح السيناتور عبد القيوم بإن الحكومة الباكستانية عازمة علی دعم الجمهورية الإسلامية الإيرانية وقد أعلنا بوضوح للمجتمع الدولي أننا لن نكون أبدا علی الجبهة ضد إيران.
 
كما أعرب جاويد إقبال، نائب قائد البحرية الباكستانية السابق والسفير الباكستاني السابق في ايران، عن ارتياحه للزيارة الأخيرة لعمران خان، وقال إن بدء الزيارة من مدينة مشهد كان قرارا جيدا اتخذه رئيس الوزراء الباكستاني.
 
وأكد علی أهمية انضمام إيران إلی الممر الاقتصادي الباكستاني والصيني المشترك، مضيفا أن الاستفادة المشتركة لقدرات مينائي جابهار وغوادر أمر في مصلحة البلدين.
 
يذكر ان رئيس وزراء باكستان بدا زيارته الی ايران من مدينة مشهد يوم الاحد حيث زار مرقد الامام الرضا (ع) ومن ثم توجه الاثنين الی طهران واجری محادثات مع الرئيس الايراني حسن روحاني وشارك معه في مؤتمر صحفي مشترك.
 
والتقي عمران خان مساء الاثنين قائد الثورة الاسلامية وزار مرقد الامام الراحل (رض).
مصدر : إرنا
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني