تاريخ النشر۲۱ نيسان ۲۰۱۹ ساعة ۱۹:۳۰
رقم : 416016
موقع KHAMENEI.IR

قائد الثورة: أحيوا ليلة النصف من شعبان بالدعاء والذكر والتوسّل

تنا
بمناسبة حلول ذكرى ميلاد منقذ البشرية الإمام المهدي المنتظر (عج) نشر موقع KHAMENEI.IR تصميماً يتضمّن مقطعاً من خطاب قائد الثورة الإسلامية الامام الخامنئي حول أهميّة إحياء ليلة يوم الخامس عشر من شعبان الذي ولد فيه سبط الرسول الأكرم الذي سيملؤ بظهوره الأرض قسطاً وعدلاً كما ملئت ظلماً وجورا.
قائد الثورة: أحيوا ليلة النصف من شعبان بالدعاء والذكر والتوسّل
إنه شهر شعبان، شهر التوسل والدعاء والتوجّه إلى الله. وهو تمهيد لشهر رمضان. شهر وردت وأوضحت في أدعيته المأثورة سبلُ سعادتنا. «اِلَهي هَب لي قَلباً يدنيهِ مِنك شَوقُهُ ولِساناً يرفَعُ اِلَيك صِدقُهُ ونَظَراً يقَرِّبُهُ مِنك حَقُّه ... اِلَهي هَب لي كمالَ الاِنقِطاعِ اِلَيك». 

هذه هي الآمال السامية لأولياء الله علموها لنا على شكل ألفاظ ليعملوا على هداية أذهاننا نحو ما ينبغي أن نريده ونطلبه، ونحو السبيل الذي يجب أن نسير فيه، ونحو نوعية الارتباط الذي يجب أن يكون لنا مع الله. 

أعزائي، أيها الشباب، أيها المعلمون الأعزاء، اعرفوا قدر هذه الفرصة وانتهلوا من شهر شعبان.

 النصف من شعبان ذكرى الولادة المباركة لسيدنا بقية الله (أرواحنا فداه).

إنها ليلة ويوم مباركان حقاً ببركة هذه الولادة المقدسة. 
وبالإضافة إلى ذلك فإن ليلة النصف من شعبان نفسها ليلة عظيمة جداً.

 وقد قال البعض عنها إنها ليلة القدر. 

سجلوا في ذاكرتكم ليلة النصف من شعبان وأحيوا فيها أنفسكم ورققوها بالدعاء والتوسل وذكر الله، 

واطلبوا طلباتكم من الله تعالى وتحدثوا معه.

/110
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني