تاريخ النشر۱۹ نيسان ۲۰۱۹ ساعة ۱۶:۱۹
رقم : 415729

تجمع العلماء: إلى استعمال الوسائل الرادعة كالبالونات الحارقة والطائرات الورقية ومسيرات الإرباك الليلي

تنا-بيروت
عقدت الهيئة الإدارية في تجمع العلماء المسلمين اجتماعها الأسبوعي وتدارست الأوضاع السياسية في لبنان والمنطقة.
تجمع العلماء:  إلى استعمال الوسائل الرادعة كالبالونات الحارقة والطائرات الورقية ومسيرات الإرباك الليلي
وصدر عنها البيان التالي: "في هذه المرحلة المصيرية التي تمر بها الأمة خاصة في إطار المؤامرات التي تُحاك ضد قضاياها المركزية وعلى رأسها القضية الفلسطينية، يخرج الشعب الفلسطيني في غزة بكثافة في مسيرات العودة للأسبوع ال56 تحت عنوان "يوم الأسير"، ليثبت هذا الشعب أنه مهما تعاظمت قوة العدو فهو وبأدواته البسيطة وبإبداعاته الرائعة يكبد العدو الصهيوني خسائر كبيرة تجعله يفكر في التوسط لدى الدول العربية المرتبطة به لتضغط على الشعب الفلسطيني لينهي هذه الفعاليات دونما أن يكون ذلك انتصاراً للشعب الفلسطيني أو بسبب جهاده".

 توجه التجمع: " بالتحية إلى الشعب الفلسطيني الذي خرج بكثافة في فعاليات مسيرة العودة  للأسبوع الـ 56 تحت عنوان "يوم الأسير" وندعوهم للعودة إلى استعمال الوسائل الرادعة كالبالونات الحارقة والطائرات الورقية ومسيرات الإرباك الليلي حتى الوصول إلى حقوقه كاملة".

كما استنكر البيان:" قيام العدو الصهيوني بإطلاق النار على مراكب الصيادين في بحر جنوب قطاع غزة وذلك لزيادة الحصار على الشعب الفلسطيني وضربه في لقمة عيشه".

وتساءل التجمع:" أين هي الدول العربية التي صالحت أو تلك التي طبعّت مع العدو الصهيوني لتستغل هذه المصالحة وهذا التطبيع لصالح تأمين لقمة عيش الشعب الفلسطيني؟!!"



الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني