تاريخ النشر۱۹ نيسان ۲۰۱۹ ساعة ۱۵:۰۳
رقم : 415699

أهل الوفاء.. في كل الميادين و ساحات الجهاد

تنا-بيروت
تضامنا مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية لما حصل في الآونة الأخيرة جراء كارثة السيول التي ضربت بعض مناطقها، أقامت حملة أهل الوفاء للإغاثة لقاء و وقفة تعبيرا عن تكاتفها مع الشعب الإيراني في منطقة الغبيري داخل المركز الصحي الإجتماعي للبلدية.
أهل الوفاء.. في كل الميادين و ساحات الجهاد
حضر الحفل باقة من الشخصيات المرموقة و الفعاليات السياسية والإجتماعية منها النائب السابق الحاج محمد برجاوي رئيس جمعية إمداد الإمام الخميني،الشيخ ماهر حمود رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة، الأستاذ زكريا قمر الدين مدير مكتب المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية في لبنان ،رئيس حركة صرخة وطن الاستاذ جهاد ذيبان، ممثل عن حزب التوحيد الاستاذ عصمت العريضي، ممثل الهلال الأحمر الدكتور جواد فلاح، و ممثل الجبهة الديمقراطية علي فيصل.  ممثل حركة الجهاد محفوظ منور، رئيس حزب الوفاء اللبناني أحمد حمود علوان.

الحفل بدأ  بآيات من القرآن الكريم و من بعدها كلمة لحملة أهل الوفاء للإغاثة التي ألقاها الإعلامي عمرو ناصف تحدث فيها عن هذه المبادرة الشبابية الإنسانية، مؤكداً  أن لا سياسة لهذه الحملة و أنها لا تهتم لأي اختلافات عرقية أو طائفية أو حزبية، بل إن ما يهمها فعلاً هو مساعدة الأطفال و المستضعفين. و أردف قائلاً :"تبرعاتكم هي الرد الآدمي على وحشية الحصار و جبروت التعليم الإعلامي و سماسرة الخراب، و هذه التبرعات ستتحول إلى ألعاب عساها ترسم بسمة على شفاه الأطفال الموجوعين و تحقق التوازن النفسي و تصبح ابتسامتهم أكبر تحدي في وجه المستكبرين". و أنهى كلمته بشكر كل من ساهم و ساعد في إنجاز هذه الحركة الفريدة من نوعها و شكر كل من حضر هذا اللقاء. 

و كان للشيخ ماهر حمود كلمة شدد فيها على أن الشعب الإيراني سيكون مثل ما كان خلال الأربعين عاماً بل السبعة و الخمسين عاماً منذ زمن الشاه، صابراً، محتسباً، واثقاً بالله و بما كتبه الله له، واثقاً بالمستقبل و مؤمناً بقيادته. 

و قال أن الكوارث الطبيعية جزء من الابتلاءات التي يمتحن الله بها صدر البشر. و استشهد بآية من القرآن الكريم ألا و هي : " و لنبلونكم بشيء من الخوف و الجوع و نقص في الأموال و الأنفس و الثمرات و بشر الصابرين الذين إذا اصابتهم مصيبة قالوا انا لله وانا اليه راجعون، أولئك عليهم صلوات من ربهم و رحمة و أولئك هم المهتدون". و أردف  قائلاً : بثقتنا بالله، فإن ما قطعته إيران سابقاً من حروب و ضيق بفضل الله ، سوف تنجح ان شاء الله في تخطي كل الصعوبات و الحصار الذي تشهده. 

و تجدر الإشارة إلى أنه كان هناك كلمة مؤثرة لحزب التوحيد ألقاها عصمت العريضي  قال فيها أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية أنجزت و صنعت من أمجاد و انتصارات ما عجز لبنان عن فعله سابقاً و التي جعلت الشعب اللبناني ينسى عهد الهزائم و يحفظ عهد الانتصارات. 

كما كان للسيدة جهينة رعد كلمة بإسم البلدية، و أخرى لجمعية الهلال الأحمر الإيراني التي كان لها الدور الفاعل في إغاثة الشعب الإيراني بعد الضرر الذي شهده و الذي ألقاها الدكتور جواد فلاح، إضافة إلى كلمة لجمعية امداد الإمام الخميني للحاج محمد برجاوي و أخيراً لممثل الجبهة الديمقراطية علي فيصل. 

تخلل الحفل عرض فيديوهات من وحي الموضوع و اختتم الحفل بتقديم لوحة معبرة عن طفلة إيرانية تحمل لعبتها بيدها للرسام الفلسطيني المقاوم شادي ابو قمبز مهداة لسفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية محمد جلال فيروزنيا.

و في النهاية نستطيع القول أن النتائج الايجابية لهذه الكارثة الطبيعية أكثر بكثير من حجم الأضرار و الخسائر.
 
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني