تاريخ النشر۱۲ شباط ۲۰۱۹ ساعة ۲۰:۳۰
رقم : 401875
مجلس المستشارين اليابانيين : اليابان دعمت الاتفاق النووي

لاريجاني : الفرصة سانحة الان لاتخاذ خطوات مهمة بين إيران واليابان

تنا
رحب رئيس مجلس الشوري الإسلامي علي لاريجاني خلال لقائه رئيس ومجموعة من أعضاء مجلس المستشارين اليابانيين في طوكيو بتطوير العلاقات التجارية بين البلدين مبينا إن الفرص المناسبة متاحة للاستثمار الياباني في إيران في مختلف المجالات مثل النفط والغاز والبتروكيماويات وصناعة الأدوية.
لاريجاني : الفرصة سانحة الان لاتخاذ خطوات مهمة بين إيران واليابان
و أعرب لاريجاني اليوم الثلاثاء عن ارتياحه للقاء رئيس مجلس المستشارين الياباني، مؤكدا إن العلاقات بين إيران واليابان عريقة ومستمرة، والآن وبعد مرور تسعين عاما من العلاقات السياسية بين الدولتين، فإن علاقات الدولتين ودية، لكن من الضروري اتخاذ خطوات أخرى بين إيران واليابان.
واضاف :إن الفرصة سانحة الان لاتخاذ خطوات مهمة بين إيران واليابان، وأضاف: قد تسعى بعض الدول إلى تعطيل العلاقات والتي لا ينبغي السماح بها.
وإذ أشار إلى أنه لم يكن هناك أي توتر بين إيران واليابان على مدار التاريخ، قال لاريجاني: السبب في ذلك هو القرب الثقافي بين البلدين.
وبين إنه في إيران هناك نظرة إيجابية تجاه اليابان، وقال: نحن مهتمون بالعمل معكم في مختلف القطاعات الصناعية والفنية والتجارية.
واشار الى أنه من الممكن العمل على علاقات طويلة الأمد بين البلدين، قائلاً: من الضروري أن تكون العلاقات الاقتصادية بين البلدين مستدامة.

واعرب لاريجاني عن تقديره لجهود اليابان البناءة في مواصلة الاتفاق النووي، قائلا : ان جميع دول العالم بما فيها الصين وروسيا لها نفس الرؤى، وبالطبع يجب اتخاذ اجراءات في هذا المجال وتحقيق اطار عمل.


من جانبه قال رئيس مجلس المستشارين الياباني،   إن إيران لديها حضارة عريقة وقيّمة في منطقة الشرق الأوسط، مضيفا إن إيران ترتبط مع اليابان بعلاقات عريقة، وخلال الزيارة الأخيرة لرئيس الوزراء شينزو آبي، لطهران ولقائه الرئيس روحاني، أصبحت هذه العلاقات أكثر فاعلية.

وقال إن حكومة الدكتور روحاني تبحث عن المشاركة البناءة مع المحافل الدولية، وهذا من دواعي السرور، مضيفا أن اليابان دعمت الاتفاق النووي.
وأكد على أهمية تعزيز العلاقات والتعاون بين البلدين على الاصعدة السياسية والاقتصادية والثقافية.
وشدد تشوايشي  على ضرورة تطوير العلاقات البرلمانية وقال: نأمل أن توفر هذه الزيارة فرصة لزيادة التفاعل بين البلدين وان تكون زيارة مثمرة.
ويزور لاريجاني اليابان تلبية لدعوة من رئيس مجلس المستشارين ( مجلس الشيوخ ) في اليابان من أجل تطوير العلاقات الشاملة.
ويتضمن جدول أعمال زيارة لاريجاني الى طوكيو التي تستغرق يومين، لقاء رئيسي و أعضاء مجلس الشيوخ والهيئة التشريعية في اليابان، والاجتماع مع رئيس الوزراء شينزو آبي والاجتماع مع رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية في البلدين.
وصل فجر اليوم الثلاثاء الي طوكيو بناء علي دعوة من رئيس مجلس الشيوخ في اليابان، أعلن للصحفيين بعد وصوله الي مطار هانادا في طوكيو، إن هذه الزيارة تأتي في اطار تعزيز التعاون البرلماني بين البلدين فضلا عن اجراء مشاورات تتناول القضايا التي تهم البلدين، وخاصة قضايا مثل مكافحة الإرهاب والتعاون الأمني والاقتصادي في أجواء التعاون الثنائي والاقتصادي.
وأضاف رئيس مجلس الشوري الإسلامي أن مستوي العلاقات بين طهران وطوكيو كان جيدا في الماضي، لكن من الضروري توفير الفرص امام المزيد من تطوير العلاقات.

/110
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني