تاريخ النشر۱۳ كانون الثاني ۲۰۱۹ ساعة ۷:۰۴
رقم : 394590
المتحدث باسم الخارجية الايرانية

قاسمي ينفي صحة ماتردّد عن استقالة ظريف

تنا
نفى المتحدث باسم الخارجية الايرانية بهرام قاسمي صحة ماتردد مؤخرا عن استقالة وزير الخارجية محمد جواد ظريف ووصفه بالشائعة والكذب.
قاسمي ينفي صحة ماتردّد عن استقالة ظريف
وقال بهرام قاسمي، في رد فعله حول الحملات الاعلامية الاخيرة المناوئة لوزارة الخارجية والوزير ذاته، يبدو ان بعض العناصر في الداخل تحاول تقويض مكانة الوزارة والوزير وبالنظر الى الدور الاساسي والحيوي لهما عبر الترويج لاخبار غير صحيحة وأكاذيب بشكل جنوني.

واشار الى مايتردد من شائعات حول الجهاز الدبلوماسي للبلاد ومنها استقالة ظريف وانسحاب ايران من الاتفاق النووي وخلافات بين الرئيس ووزير الخارجية حول شؤون السياسة الخارجية للبلاد، مشددا نفيه لنبأ استقالة ظريف.

وأعرب عن اسفه للترويج لهذه الاكاذيب فيما كان ظريف يقوم بزيارة عملية للهند في الاسبوع الماضي. 

ونفى صحة شائعات وجود خلافات بين الرئيس ووزير الخارجية، موضحا انه يرتبط بعلاقات حميمة وبناءة للغاية مع مجلس الوزراء لاسيما رئيس الجمهورية وكذلك رؤساء السلطتين الاخريين وكبار المسؤولين في البلاد. 

ونوه الى ان وزير الخارجية والجهاز الدبلوماسي يبذلان جهودهما لرفع مكانة ايران واحباط مخططات ومكائد اعداء البلاد والحفاظ على مصالح الشعب.

ونفى صحة مايتردد عن انسحاب ايران من الاتفاق النووي، موضحا: يبدو ان البعض يخططون لتشويش الرأي العام واثارة التوتر في السوق بهدف الحفاظ على مصالح المتاجرين.

ولفت الى ان المجلس الاعلى لمراقبة الاتفاق النووي كان ولايزال يضطلع بمسؤولية اتخاذ القرارات بهذا الصدد، وان اللجنة مسؤولة عن اتخاذ اي قرار بهذا الشأن مستقبلا. 

/110
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني