تاريخ النشر۱۳ أيلول ۲۰۱۸ ساعة ۱۵:۳۴
رقم : 358854

عهد التميمي: إذا زرت إيران سأسجن... ولكن هذا لا يخيفني!

تنا-بيروت
قالت عهد التميمي، الأسيرة الفلسطينية المحررة من السجون الإسرائيلية في لقاء خاص مع RTONLINE، إن السلطات الإسرائيلية منعتها وعائلتها من السفر خارج فلسطين لأنهم لا يريدونها أن توصل صوتها للناس وتخبر الأشخاص خارج حدود فلسطين عن حجم معاناة الشعب الفلسطيني وظلم "إسرائيل".
عهد التميمي: إذا زرت إيران سأسجن... ولكن هذا لا يخيفني!
كانت حكومة تل أبيب منعت عهد التميمي، ووالديها من السفر، عبر الأردن إلى دولة أوروبية للمشاركة في نشاط يلقي الضوء على المقاومة الفلسطينية الشعبية وتجربة الاعتقال.

وحول الانتقادات التي وجهت لعهد عقب ظهورها في فيديو تشكر فيه الأمين العام لحزب الله، حسن نصر الله على مساندته لها، ردت عهد أنها تحترم كل شخص يدافع عن وطنه ويقف ضد "إسرائيل".

وفيما يخص الأنباء التي تحدثت عن إمكانية زيارة عهد لإيران فقالت: "أنا أعرف جيدا ما هي النتائج في حال زرت إيران، من الممكن أن أعود إلى السجن، لكن دائما السجن لا يخيفنا ولا يرهبنا، طبعا السجن شيء صعب ولكن لن نبقيه عائقا أمامنا".

واعتقلت الفلسطينية عهد التميمي من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي في 19 ديسمبر العام الماضي، بتهمة مهاجمة الجنود الإسرائيليين وإعاقة عملهم بعد أن صفعت جندي اسرائيلي، وفي 29 يوليو الماضي، أفرجت السلطات الإسرائيلية عن عهد، بعد أن أمضت 8 أشهر في السجون الإسرائيلية، وأثار اعتقال التميمي ومحاكمتها جدلا واسعا على المستوى العالمي.
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني