تاريخ النشر۱۴ نيسان ۲۰۱۸ ساعة ۲۳:۰۲
رقم : 324660

المفتي العام للجمهورية العربية السورية لوفد بريطاني: الحكومات التي تعتدي على سورية لا تمثل الإنسانية مطلقا

تنا-بيروت
أكد سماحة المفتي العام للجمهورية العربية السورية الدكتور احمد بدر الدين حسون أن الحكومات التي تقصف وتعتدي على سورية وشعبها لا تمثل الإنسانية مطلقاً مشيراً الى اهمية ما قام به الجيش العربي السوري اليوم في تصديه للعدوان الثلاثي الامريكي البريطاني الفرنسي على سورية الذي من شأنه أن يزيد صمود الشعب السوري وعزيمة جيشه في حربه ضد الإرهاب.
المفتي العام للجمهورية العربية السورية لوفد بريطاني: الحكومات التي تعتدي على سورية لا تمثل الإنسانية مطلقا
وأشار المفتي حسون خلال لقائه اليوم الوفد البريطاني المستقل برئاسة أسقف أيكستر الأنجلياني السابق مايكل لانغريش في الجامع الأموي بدمشق إلى ضرورة أن يعرف الشعب البريطاني حقيقة ما يعانيه السوريون جراء الإرهاب والسياسات الداعمة له لافتا الى أهمية سورية الدينية والتاريخية ودورها في نشر الرسائل السماوية.

وخاطب المفتي حسون اعضاء الوفد الذي يضم عددا من اعضاء مجلس اللوردات البريطاني والأساقفة والقساوسة والصحفيين بالقول "لابد أنكم شاهدتم حياة السوريين وعايشتم مؤازرتهم لجيشهم اليوم بالنصر فنرجو أن تنقلوا هذا لحكوماتكم وتطالبوهم بغرس المحبة بدلا من الكراهية".

وأعرب أعضاء الوفد عن تضامنهم مع الشعب السوري في حربه ضد الإرهاب الذي بات يشكل خطرا على العالم بأسره وخاصة أوروبا مؤكدين أنهم سيعملون على نقل وتوضيح الحقائق للرأي العام في بلدهم حول ما يجري في سورية.
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني