تاريخ النشر۳۰ كانون الثاني ۲۰۱۸ ساعة ۱۵:۱۱
رقم : 309044

حتى أنابيب الصرف الصحي باتت ممكنة للسكن

تنا-بيروت
وضعت شركة هندسة معمارية نماذج تجريبية لبيوت من أنابيب الصرف الصحي، في محاولة لحل مشكلة ارتفاع أسعار الشقق السكنية في هونغ كونغ، على ساحل الصين الجنوبي.
حتى أنابيب الصرف الصحي باتت ممكنة للسكن
وتبلغ طول الوحدة من هذا النوع من السكن 100 قدم مربع، وبقطر مترين ونصف المتر، ويمكن أن تكون مأوى لشخص أو اثنين، وبسعر 15 ألف دولار أميركي.

وجهز المصممون البيت الخرساني، الذي أطلقوا عليه اسم “”أوبود”، بمطبخ وحمام ومرحاض ومساحة معقولة للمعيشة، بالإضافة إلى مقابس للهواتف الذكية والإنترنت، ولمن يشعر بضيق الوحدة السكنية، التي يمكن تثبيتها في أي مكان يرغب فيه مالكها، فإن بإمكانه شراء أنبوبين أو أكثر ووصلهما ببعضهما البعض ليصبح المكان أرحب.

ويأمل القائمون على المشروع في أن يضع حلا للآلاف ممن يعانون من غلاء الشقق السكنية في هونغ كونغ، التي يصل ثمن شقة بسيطة فيها مساحتها 600 قدم مربع إلى نحو مليوني دولار أميركي.

وتطمح الشركة المصنعة لهذا النوع من البيوت، أن تصل منتجاتها إلى كل مكان في العالم يعاني فيه الناس ازدحاما سكانيا كبيرا، وارتفاعا باهظا في أسعار الشقق السكنية.
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني