تاريخ النشر۲۲ تموز ۲۰۱۷ ساعة ۸:۱۰
رقم : 276148

هنية: الشعب الفلسطيني يؤكد على وحدته في معركة القدس والاقصى

تنا
قال اسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس ان الشعب الفلسطيني باكمله يؤكد وحدته في معركة القدس والأقصى.
هنية: الشعب الفلسطيني يؤكد على وحدته في معركة القدس والاقصى
وأضاف خلال خطبة الجمعة في المسجد العمري الكبير وسط غزة ان الهدف من يوم الغضب داخل فلسطين وخارجها هو إعادة الاعتبار لوحدة الشعب الفلسطيني حول ثوابته، وأننا نرفض رفضا قاطعا كل الإجراءات والسياسات الإسرائيلية في القدس والأقصى، والتأكيد على محورية القضية الفلسطينية والقدس والأقصى بالنسبة لشعبنا وأمتنا، وكسر قرار الحكومة الإسرائيلية في نشر البوابات الإلكترونية.

واكد ان المعركة اليوم هي أبعد من البوابات الإلكترونية، وإن مخططات الاحتلال لن تمر ولن يسمح بها الشعب الفلسطيني والامة العربية مؤكدا ان ما يجري بالقدس مقدمة لزوال الاحتلال، والمعركة ستحسم لصالح الشعب الفلسطيني.

وتساءل هنية :"أين أمة المليار مما يجري من انتهاكات للاحتلال في المسجد الأقصى"، مشيرا الى ان :" أهم المكاسب مما يجري بالقدس أنها أعادت البوصلة لاتجاهها الصحيح، وأن شعبنا الفلسطيني يملك القدرة والاعتبار والشموخ والثبات في وجه كل التحديات".

وقال هنية" ان المقاومة كعملية القدس هي التي تربك حسابات العدو، ولولا المقاومة والعمليات لابتلع الاحتلال المسجد الأقصى منذ زمن".

ودعا هنية كل الفصائل الوطنية والفلسطينية لاجتماع عاجل للاتفاق على إستراتيجية المواجهة بمعركة القدس، في بيروت والقاهرة وأي مكان. داعيا الأمة العربية والإسلامية إلى أن تقوم بواجباتها للدفاع عن الأقصى.

كما دعا منظمة المؤتمر الإسلامي إلى الاجتماع وأن تتحمل مسؤوليتها وواجباتها من أجل التصدي لهذه المعركة.
/110
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني