تاريخ النشر۴ تموز ۲۰۱۷ ساعة ۸:۰۵
رقم : 273814

ولايتي : اتفاقية توتال مع وزارة النفط تحظى بدور هام جدا على صعيد العلاقات الثنائية

تنا
اكد رئيس مركز الدراسات الستراتيجية في مجمع تشخيص مصلحة النظام 'علي اكبر ولايتي' ان الاتفاقية الموقعة بين وزارة النفط الايرانية وشركة 'توتال' الفرنسية تحظى بدور هام جدا على صعيد العلاقات بين طهران وباريس؛ مصرحا ان حجم التبادل التجاري بين البلدين شهد زيادة بنسبة 4 اضعاف.
ولايتي : اتفاقية توتال مع وزارة النفط تحظى بدور هام جدا على صعيد العلاقات الثنائية
وفي تصريح للصحفيين عقب لقائه الأمين العام لوزارة الخارجية الفرنسية 'كريستيان ماسيه' يوم الاثنين، وردا على سؤال بشان الاجتماع السنوي لزمرة المنافقين الارهابية الذي استضافته باريس؛ قال ولايتي ان الجانب الذي توافق عليه ايران هو تطوير العلاقات السياسية والاقتصادية والدولية مع فرنسا؛ مضيفا ان المسؤول الفرنسي اكد خلال اللقاء على هذا الجانب 'الامر الذي نؤكده ايضا'.

وتابع ان ايران ترفض الاجراءات المناهضة التي حدثت في باريس؛ وبطبيعة الحال استضافة الارهابيين او الجهات التي تحمل سجلا ارهابيا كزمرة المنافقين لا تخدم السلام في المنطقة والعالم.

وشدد قائلا ان ايران تبني علاقاتها مع البلدان في اطار سياساتها المبدئية قطعا.

وفيما يخص التقارب بين مواقف البلدين ايران وفرنسا حيال الكثير من القضايا الاقليمية مقارنة بمواقف باقي الدول الغربية، قال ولايتي انه اكد خلال اللقاء مع ماسيه على مواقف ايران الداعمة لسيادة الاراضي السورية والعراقية واللبنانية واليمنية وجميع الدول الاقليمية.

واستطرد رئيس مركز الدراسات الستراتيجية في مجمع تشخيص مصلحة النظام قائلا، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تعارض قطعا المحاولات الرامية الى تقسيم بلدان المنطقة؛ مبينا ان ماسيه اكد بدوره على موقف بلاده في الدفاع عن سيادة الدول الاقليمية.

وخلص ولايتي الى القول انه في ظل القواسم المشتركة بين ايران وفرنسا، اذا رفضت الاخيرة اتباع سياسات 'ترامب' التعسفية، فإن ذلك سيخدم قطعا مستقبل فرنسا وشعبها.
/110

 
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني