تاريخ النشر2017 29 April ساعة 11:15
رقم : 266692

وفد المجلس الاسلامي الشيعي اللبناني يشارك مؤتمر السلام بالقاهرة

تنا
يشارك وفد من المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى، بتكليف من رئيسه الشيخ عبد الامير قبلان، في مؤتمر الازهر العالمي للسلام في القاهرة الذي دعا اليه الازهر الشريف.
وفد المجلس الاسلامي الشيعي اللبناني يشارك مؤتمر السلام بالقاهرة
والتقى الوفد، الذي ضم المفتي الجعفري الممتاز الشيخ احمد قبلان والامين العام للمجلس نزيه جمول، على هامش المؤتمر عددا من الشخصيات العربية والاسلامية، وكانت مناسبة جرى خلالها التطرق الى اوضاع المنطقة.

ورأى المفتي قبلان "ان العالم اليوم يعيش مخاض الدم، ولغة العدوان، وتزييف السلام، خصوصا في منطقة الشرق الأوسط وبلاد العرب، مع أن فريضة الله بأهل الإنسان ألا يكونوا ضحية لعبة دولية، أو مشروع عداوة إقليمية، وألا يعيشوا عقدة الحقد ضد الآخرين، لذلك من منبر الأزهر الشريف، نؤكد أن دم الإنسان على الإنسان حرام، ودم المسلم على المسلم حرام. حرام دمه وعرضه وأمنه، وحقه محفوظ في الشراكة وسلام كيانه وإنسانيته".

ودعا المفتي قبلان الى "تعميم ثقافة المصالحة بين قادة العرب والمسلمين لما فيه خير الامة الاسلامية والانسانية جمعاء، ولا سيما ان الجميع مستهدفون من الارهاب التكفيري، فحرام ألا تتصالح السعودية وإيران، حرام دمار بلاد العرب، حرام أن نتخاصم، وبعضنا يحارب بعضا، حرام أن يذبح إنساننا ويهجر أطفالنا وتشرد نساؤنا، حرام أن يحرف ديننا وتشوه ثقافتنا وتنتهك حراماتنا، حرام أن نبقى على نزاعاتنا وصراعاتنا فيما النار تلتهم أخضرنا ويابسنا".

 وناشد قبلان قادة العرب والمسلمين بالقول: "اتقوا الله، عودوا إلى نبيكم، عودوا إلى الإسلام الذي يجمعكم، فالحقد لا يولد إلا الحقد، والدم لا يجر إلا الدم. فإلى المحبة بالمحبة، والسلام بالسلام، وأفدح الخسارات في زمن الفتن ألا يكون بيننا من يصرخ وينادي بأعلى الصوت، تعالوا إلى كلمة سواء، إلى سلام يحتضننا، وصلح يوحد بيننا، وثقوا أن مصر إن شاء الله، بأبوة الأزهر الشريف ونخوة شعبها وقادتها، تستطيع أن توقف حمام الدم الجارف في بلادنا، وتؤسس لصلح كبير، يضمنه كتاب الله وسنة نبينا محمد".
http://www.taghribnews.com/vdcaoinuu49nii1.zkk4.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني