تاريخ النشر۵ أيلول ۲۰۱۰ ساعة ۱۲:۳۷
رقم : 25202

مجلس أفغاني للمحادثات مع طالبان

طالبان لم تبد حتى الآن إهتماماً بفکرة المحادثات ولا تزال تصر على موقفها بضرورة رحيل جميع القوات الأجنبية من أفغانستان قبل كل شيء
الرئيس الأفغاني حامد كرزاي
الرئيس الأفغاني حامد كرزاي
وكالة أنباء التقریب (تنا ) 

أعلن  الرئيس الأفغاني حامد کرزاي عن تشکيل مجلس سلام أفغاني لمواصلة المحادثات مع طالبان في أحدث خطوة لتمهيد المصالحة التدريجية مع الجماعات المسلحة، وأصدر ديوان الرئاسة الأفغانية بيانا أمس السبت جاء فيه إن إنشاء المجلس الأعلى للسلام "خطوة مهمة نحو محادثات السلام"، وتشمل خطة کرزاي التي دعمها شيوخ القبائل في اطار"جيرکا السلام" اقناع الجنود العاديين في طالبان بوقف التمرد من خلال منحهم أموالاً ووظائف وتزامنا مع ذلك تبذل المساعي للمصالحة مع قيادات طالبان وتوفير لهم فرصة اللجوء الى دول أخرى وشطب أسمائهم من القائمة السوداء للأمم المتحدة. 

غير أن طالبان لم تبد حتى الآن إهتماماً بفکرة المحادثات ولا تزال تصر على موقفها بضرورة رحيل جميع القوات الأجنبية من أفغانستان قبل كل شيء، وأضاف البيان بأن الإعلان عن أعضاء المجلس سيتم بعد إنتهاء شهر رمضان المبارك مما يرجح أن يكون الاعلان عنهم في السبوع القادم، وتشهد خطة کرزاي للمصالحة مع طالبان تطوراً في الوقت الذي يدرس فيه عدة أعضاء أوروبيين بحلف شمال الأطلسي إلى أي مدى يمکن الإستمرار في تعهداتهم في أفغانستان، ونوقشت فکرة إقامة مجلس سلام في إجتماع للمجلس الأعلى للقبائل (لويا جيرکا) حضره نحو ١٦٠٠ من الزعماء الأفغان وشيوخ القبائل في العاصمة کابول في حزيران.
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني