تاريخ النشر۲۱ تموز ۲۰۱۰ ساعة ۰:۳۴
رقم : 21250

الحرب الأمريكية على "الإرهاب" فاشلة

اشتملت نتائج التحقيق على أن ما يقرب من 1271 منظمة حكومية و1931 شركة خاصة تعمل على برامج متعلقة بمكافحة "الإرهاب"، والأمن القومى، والاستخبارات فيما يقرب من عشرة آلاف موقع مختلف فى الولايات المتحدة الأمريكية
الحرب الأمريكية على "الإرهاب" فاشلة
وكالة انباء التقريب (تنا):

نشرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية الاثنين نتائج تحقيق سري أجراه محررون يعملون بالصحيفة يثبت فشل الحرب الأمريكية على "الإرهاب".

وكشف التحقيق الذي استغرق اعداده عامين كاملين داخل أروقة الحكومة وأجهزة الاستخبارات الأمريكيةعن وجود عالم خفي بعيد عن الأنظار يتسم بالسرية البالغة خلقته الحكومة استجابة منها لهجمات ۱۱ سبتمبر، حيث فلا أحد يعرف كم الأموال التي يتكلفها، وعدد الأشخاص الذين يعملون به، أو عدد البرامج الموجودة به، أو عدد الوكالات الاستخباراتية التي تقوم بنفس العمل. واشتملت نتائج التحقيق على أن ما يقرب من ۱۲۷۱ منظمة حكومية و۱۹۳۱ شركة خاصة تعمل على برامج متعلقة بمكافحة "الإرهاب"، والأمن القومى، والاستخبارات فيما يقرب من عشرة آلاف موقع مختلف فى الولايات المتحدة الأمريكية، وأن هناك قرابة الـ۸۵۴ ألف شخص يحملون تصاريح أمنية سرية للغاية تمكنهم من دخول أكثر الأماكن سرية فى الولايات المتحدة. وكشف التحقيق عن أن هناك ۳۳ مبنى تابعا لاستخبارات سرية فى واشنطن والمنطقة المجاورة تم إنشاؤهم منذ أحداث سبتمبر، وهم يشكلون معا ما يساوي ثلاثة مباني بنتاجون، أو ۲۲ مبنى كابتول هول الأمريكية، أي ما يقرب من ۱۷ مليون قدم مربع. وذكر التحقيق أن هناك كثيرا من وكالات الأمن والاستخبارات التى تقوم بأداء نفس المهام، الأمر الذى يخلق نوعا من التكرار والخسارة المادية والمعنوية، كما أوضح أن المحللين الذين يحصلون على مستندات من أجهزة التجسس الأجنبية والمحلية يتشاركون الحكم الذي يتوصلون إليه عن طريق نشر ۵۰ ألف تقرير استخباراتى كل عام، الأمر الذى ينتهي بتجاهل الكثير منها. ورأى التحقيق أن انعدام التركيز، وليس انعدام المصادر، كان السبب الرئيس وراء حادثة "فورت هورد" الكارثية، والتى أسفرت عن مقتل ۱۳ شخصا، موضحة أن إحباط محاولة تفجير طائرة ديترويت وقت الاحتفال بأعياد الميلاد، كان بواسطة مسافر رأى أدخنة تتصاعد من المقعد المجاور له، وليس آلاف المحللين المكلفين بالعثور على "الإرهابيين".
http://www.taghribnews.com/vdcbg5b5.rhb8spukur.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني