تاريخ النشر۱۸ تموز ۲۰۱۴ ساعة ۲:۱۰
رقم : 163908

تحطم طائرة ماليزية في الأراضي الأوكرانية وموسكو تتهم كييف بإسقاطها

تنـا
اكدت السلطات الروسية على ضرورة تنفيذ الهدنة بجنوب شرق اوكرانيا؛ حيث تحطم الطائرة الماليزية التي سقطت اليوم الخميس وعلى متنها نحو 300 راكب، من اجل وصول خبراء الى مكان سقوط الطائرة.
تحطم طائرة ماليزية في الأراضي الأوكرانية وموسكو تتهم كييف بإسقاطها
ونقلت وسائل اعلام عن مدير الوكالة الروسية للنقل الجوي "ألكسندر نيرادكو" قوله أن "الهدنة بجنوب شرق أوكرانيا لا بد منها لتأمين وصول خبراء إلى مكان تحطم طائرة الركاب الماليزية"؛ مشيرا في تصريح صحفي الخميس 17 يوليو / حزيران، الى انه "ينبغي لـ أوكرانيا قبول إجراء تحقيق في ملابسات الكارثة تحت إشراف لجنة الطيران الحكومية المشتركة (ماك)، والتي تشارك فيها 11 دولة، من الجمهوريات السوفييتية السابقة، بما فيها أوكرانيا".
 
وفي وقت سابق من يوم امس الخميس، قال مصدر في الطيران الروسي "أن طائرة ركاب مدنية ماليزية من طراز "بوينغ - 777" تم إسقاطها على ارتفاع 10 كلم في مقاطعة دونيتسك جنوبي شرق أوكرانيا.
 
وأشار المصدر إلى أن الطائرة كانت تنفذ رحلة من أمستردام إلى كوالالمبور، وكان على متنها 280 راكبا والطاقم المكون من 15 شخصا.
 
وأضاف أنه "على بعد 50 كلم قبل دخولها المجال الجوي الروسي شرعت الطائرة في الانخفاض، ثم تم العثور عليها قرب مدينة شاختيورسك في مقاطعة دونيتسك في أراضي أوكرانيا وهي تحترق".

هذا، واتهمت موسكو جهاز المخابرات في كييف بالضلوع في اسقاط الطائرة الماليزية؛ مبينة ان صاروخا اطلق من الاراضي الاوكرانية مستهدفا طائرة الرئيس بوتين، لكنه اصاب الطائرة الماليزية بالخطأ.
 
من جانبه، سارع مستشار وزير الداخلية الأوكراني "أنتون غيراستشينكو"، الى اتهام "المتمردين" في بلاده باطلاق الصاروخ، قائلا : إن الطائرة الماليزية التي سقطت فوق الأراضي الأوكرانية، أسقطها إرهابيون بصاروخ روسي مضاد للطائرات من نوع بوك؛ مضيفا أن "الناس وصلوا إلى حطام الطائرة وقاموا بسرقة بعض الحاجيات وأجزاء من الحطام"؛ على حد تعبيره.

وقال المسؤول الأوكراني على صفحته على فيسبوك، بأن "الطائرة تم اسقاطها فوق بلدة توريز في إقليم دونستك شرق البلاد، فيما كانت تحلق على ارتقاع 10000 قدم فوق سطح الأرض. وأن جميع ركابها الـ 280 بالإضافة لأعضاء الطاقم الـ 15 قد لاقوا حتفهم في الحادث".

الى ذلك، صرح الرئيس الأوكراني "بيترو بوروشنكو" الخميس، قائلا "إننا لا نستنتج بأن الطائرة تم اسقاطها، ونؤكد بأن الجيش الأوكراني لم يطلق النيران باتجاه أي هدف في السماء".

من جانب اخر، علق البيت الابيض على لسان المتحدث باسمه "جون ايرنست" قائلا ان واشنطن "على اطلاع على التقارير المتعلقة بإسقاط طائرة الركاب الماليزية، وأن الرئيس وجه طاقمه للبقاء على اتصال بالمسؤولوين الأوكرانيين".

بدوره، قال رئيس الوزراء الماليزي "نجيب رزاق"، في تغريده عبر حسابه على تويتر الخميس، بأنه "صدم لهذه التقارير بشأن تحطم الطائرة"؛ مبينا انه بدأ تحقيقا فوريا في الحادث.

هذا، وعبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الخميس، عن تعازيه الحارة لرئيس الوزراء الماليزي بسقوط الطائرة، وقال على موقع الكرميلين الالكتروني أنه يعبر "بعميق الصدق عن تعازيه ودعمه لعائلات الضحايا وأقاربهم".
http://www.taghribnews.com/vdcgzw9q7ak93y4.,rra.html
مصدر : وكالات
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني